مرحبا بكم في شباب وصبايا اليوم


آخر المواضيع المميزة والمشاركات العامة في المنتدى والأخبار



 
Reply to this topicStart new topic
> نتائج مسابقة رمضان الدينية
سلمى
المشاركة Sep 19 2010, 12:58 AM
مشاركة #1
  


قلب المنتدى النابض
صورة المجموعة

المجموعة: قلب المنتدى
المشاركات: 9,720
التسجيل: 06/07
البلد: فلسطينية
رقم العضوية: 507
جنس العضو : صبايا اليوم
أمارس الآن مجال : موظف
هوايـاتي وميولي : الخواطر
نقـاط تميز العضو : 384
مستوى التعليم : ماجستير
الحال الإجتماعي : خاص
أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
أكثر قسم أفضله:لافرق
لوني المفضل هو:غير محدد
أدعم دومـا فريق : الشعب
وقت تواجدي هنا : غير معين
سرعة اتصـالي : 128 Mb
برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

دولــة الإقــامة :

مزااجي الحالي :

التقييم الإداري :

My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


¸.• ترقيات الإدارة •.¸



°•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




آخر مواضيعي

my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     
    قريباً


    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    يمون
    المشاركة Sep 19 2010, 11:36 PM
    مشاركة #2
      


    مشرفة المناسبات والتراحيب
    صورة المجموعة

    المجموعة: طاقم الإشراف
    المشاركات: 4,087
    التسجيل: 03/20
    البلد: سوريا
    رقم العضوية: 962
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : فنون
    هوايـاتي وميولي : زرع البسمة
    نقـاط تميز العضو : 240
    مستوى التعليم : ثانوي
    الحال الإجتماعي : عازبة
    أفضل الاسـتـايل : Sam 2010
    أكثر قسم أفضله:الأدبي
    لوني المفضل هو:أزرق
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSأنا ياليتني أعلم من أنا أنا من ظلمتني الحياة وفرقتني عن الأحبة

    My MMS


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • تعو رحبو بshadwo
  • ¸.•°®°•.¸حياتنا في هذه القصة
  • . ^_^مبروووووووووووووووووك ورقة ورد
  • -ـ.-ـ.عاشق البسمة عقبال الملييييييييون يارب.ـ-.ـ-
  • ¸.•°®°•.¸من روائع الطرب 2
  • تعو باركووووووووو
  • -ـ.-ـ.كل عام وأنت بألف خير ليليان.ـ-.ـ-
  • رشح من تحب
  • لمن يجرؤ
  • هناك شخص تافه يتصل بك
  •  
     
    بالأنتظار سلمى

    يعطيك ألف عافية


    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    سلمى
    المشاركة Sep 20 2010, 03:12 AM
    مشاركة #3
      


    قلب المنتدى النابض
    صورة المجموعة

    المجموعة: قلب المنتدى
    المشاركات: 9,720
    التسجيل: 06/07
    البلد: فلسطينية
    رقم العضوية: 507
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : موظف
    هوايـاتي وميولي : الخواطر
    نقـاط تميز العضو : 384
    مستوى التعليم : ماجستير
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:غير محدد
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم




    كل الشكر لمن شارك في هذه المسابقة :




    جرح الأقصى





    RoseSham




    يمون




    Masha




    انتظروا النتائج قريباً جداً




    بإذن الله .


    وعلى حب الله ورسوله نلتقي .




    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    سلمى
    المشاركة Sep 21 2010, 01:52 AM
    مشاركة #4
      


    قلب المنتدى النابض
    صورة المجموعة

    المجموعة: قلب المنتدى
    المشاركات: 9,720
    التسجيل: 06/07
    البلد: فلسطينية
    رقم العضوية: 507
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : موظف
    هوايـاتي وميولي : الخواطر
    نقـاط تميز العضو : 384
    مستوى التعليم : ماجستير
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:غير محدد
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم





    سأعرض إجابات المتسابقات ،، و الإجابة الملونة بالأحمر فيها نقص أو خطأ :



    أولاً إجابات جرح الأقصى كما وردتني منها :



    إقتباس
    السؤال الأول :

    خمس لا يعلمهنَّ إلا الله ، ما هي ؟



    هي مفاتيح الغيب

    (حديث ابن عمر) قال الإمام أحمد: حدثنا وكيع، حدثنا سفيان عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " مفاتيح الغيب خمس لا يعلمهن إلاالله: { إِنَّ ٱللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ ٱلسَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ ٱلْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِى نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِى نَفْسٌ بِأَىِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ ٱللَّهَ عَلَيمٌ خَبِيرٌ } " انفرد بإخراجه البخاري، فرواه في كتاب الاستسقاء في " صحيحه " عن محمد بن يوسف الفريابي عن سفيان بن سعيد الثوري به. ورواه في التفسير من وجه آخر، فقال: حدثنا يحيى بن سليمان، حدثنا ابن وهب، حدثني عمر بن محمد بن زيد بن عبد الله بن عمر: أن أباه حدثه: أن عبد الله بن عمر قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم " مفاتيح الغيب خمس " ثم قرأ: { إِنَّ ٱللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ ٱلسَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ ٱلْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلأَرْحَامِ } انفرد به أيضاً. ورواه الإمام أحمد عن غندر عن شعبة عن عمر بن محمد أنه سمع أباه يحدث عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " أوتيت مفاتيح كل شيء إلا الخمس: { إِنَّ ٱللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ ٱلسَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ ٱلْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِى نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِى نَفْسٌ بِأَىِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ ٱللَّهَ عَلَيمٌ خَبِيرٌ } ".

    \
    /

    اذكر الآية الدالة على ذلك .

    الاية 34 من سورة لقمان - { إِنَّ ٱللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ ٱلسَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ ٱلْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي ٱلأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ ٱللَّهَ عَلَيمٌ خَبِيرٌ }





    السؤال الثاني :


    اذكر خمس سور من القرآن الكريم ، مطلعها ( حم )

    1) سورة غافر
    2) سورة فصلت
    3) سورة الشورى
    4) سورة الزخرف
    5) سورة الدخان







    السؤال الثالث :

    قال تعالى : " إنَّ شانئكَ هو الأبتر "

    ما سبب نزول هذه الآية ؟

    قوله تعالى: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ ٱلأَبْتَرُ } أي إن مبغضك يا محمد، ومبغض ما جئت به من الهدى والحق، والبرهان الساطع والنور المبين { هُوَ ٱلأَبْتَرُ } الأقل الأذل المنقطع ذكره،
    قال ابن عباس ومجاهد: نزلت في العاص بن وائل، وقال يزيد بن رومان: قال، كان العاص بن وائل إذا ذكر سول الله صلى الله عليه وسلم يقول: دعوه فإنه رجل أبتر لا عقب له، فإذا هلك انقطع ذكره، فأنزل الله هذه السورة،
    وقيل: نزلت في عقبة بن أبي معيط، وقال عطاء: نزلت في (أبي لهب) وذلك حين مات ابن لرسول الله صلى الله عليه وسلم، فذهب أبو لهب إلى المشركين، فقال: بتر محمد الليلة فأنزل الله في ذلك: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ ٱلأَبْتَرُ } ، وعن ابن عباس: نزلت في (أبي جهل) وعنه { إِنَّ شَانِئَكَ } يعني عدوك، وهذا يعم جميع من اتصف بذلك ممن ذكر وغيرهم، وقال عكرمة: الأبتر الفرد، وقال السدي: كانوا إذا مات ذكور الرجل، قالوا: بتر، فلما مات أبناء رسول الله صلى الله عليه وسلم، قالوا: بتر محمد، فأنزل الله: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ ٱلأَبْتَرُ } ، وهذا يرجع إلى ما قلناه من أن الأبتر الذي إذا مات انقطع ذكره. فتوهموا لجهلهم أنه إذا مات بنوه انقطع ذكره، وحاشا وكلا، بل قد أبقى الله ذكره على رؤوس الأشهاد، وأوجب شرعه على رقاب العباد، مستمراً على دوام الآباد، إلى يوم المحشر والمعاد، صلوات الله وسلامه عليه دائماً إلى يوم التناد.





    السؤال الرابع :


    آخى الرسول صلى الله عليه وسلم حين قدم إلى المدينة بين أصحابه من المهاجرين والأنصار ، اذكر من آخاهم النبي صلى الله عليهم وسلم مع هؤلاء :


    1. آخى الرسول بينه وبين علي بن أبي طالب ( دخل علي بن أبي طالب ، كرم الله وجهه ،فقال : يا رسول الله آخيت بين أصحابك ولم تؤاخ بيني وبين أحد ؟ فأخذ رسول الله ، صلى الله عليه وآله وسلم ، بيده ، وقال له : " أنت أخي في الدنيا والآخرة " )

    2. آخى الرسول بين حمزة بن عبد المطلب و زيد بن حارثة

    3. آخى الرسول بين جعفر بن أبي طالب وبين معاذ بن جبل

    4. آخى الرسول بين أبو عبيدة بن الجراح و أبي طلحة الأنصاري

    5. آخى الرسول بين سلمان الفارسي و أبي الدرداء







    السؤال الخامس :


    سورة بدأت باسم ثمرتين وأخرى ختمت باسم نبيين ، ما هما ؟!


    1- سورة التين { وَٱلتِّينِ وَٱلزَّيْتُونِ }

    2- سورة الاعلى { صُحُفِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ }







    السؤال السادس :


    قال تعالى : { إِن تَتُوبَآ إِلَى ٱللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلاَهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلاَئِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ }


    من المخاطب في هذه الآية ؟

    ذُكرت هذه الاية في سورة التحريم الاية 4 وهي خطاب لحفصة وعائشة







    السؤال السابع :



    اذكر ستة أسماء للنار وردت في القرآن ، مع ذكر الدليل لكل منها .

    1) الجحيم ( سورة التكاثر الاية 6 ) { لَتَرَوُنَّ ٱلْجَحِيمَ } - سورة الانفطار الاية 14 { وَإِنَّ ٱلْفُجَّارَ لَفِي جَحِيمٍ } - سورة الشعراء الاية 91 { وَبُرِّزَتِ ٱلْجَحِيمُ لِلْغَاوِينَ } - سورة الصافات الاية 55 { فَٱطَّلَعَ فَرَآهُ فِي سَوَآءِ ٱلْجَحِيمِ } - سورة الصافات الاية 64 { إِنَّهَا شَجَرَةٌ تَخْرُجُ فِيۤ أَصْلِ ٱلْجَحِيمِ } - سورة الصافات الاية 68 { ثُمَّ إِنَّ مَرْجِعَهُمْ لإِلَى ٱلْجَحِيمِ }

    2) السعير ( سورة الملك الاية 11 ) { وَقَالُواْ لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِيۤ أَصْحَابِ ٱلسَّعِيرِ } - سورة الشورى الاية 7 { وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَآ إِلَيْكَ قُرْآناً عَرَبِيّاً لِّتُنذِرَ أُمَّ ٱلْقُرَىٰ وَمَنْ حَوْلَهَا وَتُنذِرَ يَوْمَ ٱلْجَمْعِ لاَ رَيْبَ فِيهِ فَرِيقٌ فِي ٱلْجَنَّةِ وَفَرِيقٌ فِي ٱلسَّعِيرِ } - سورة سبأ الاية 12 { وَلِسُلَيْمَانَ ٱلرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ ٱلْقِطْرِ وَمِنَ ٱلْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ ٱلسَّعِيرِ } - سورة فاطر الاية 6 { إِنَّ ٱلشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَٱتَّخِذُوهُ عَدُوّاً إِنَّمَا يَدْعُواْ حِزْبَهُ لِيَكُونُواْ مِنْ أَصْحَابِ ٱلسَّعِيرِ } - سورة النساء الاية 10 { إِنَّ ٱلَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ ٱلْيَتَٰمَىٰ ظُلْماً إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَاراً وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيراً }

    3) الحطمة (سورة الهمزة الاية 4 ) { كَلاَّ لَيُنبَذَنَّ فِي ٱلْحُطَمَةِ }

    4) لظى ( سورة المعارج الاية 15 ) { كَلاَّ إِنَّهَا لَظَىٰ }

    5) هاوية ( سورة القارعة الاية 9 ) { فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ }

    6) سقر ( سورة المدثر الاية 26+27) { سَأُصْلِيهِ سَقَرَ } { وَمَآ أَدْرَاكَ مَا سَقَرُ }








    السؤال الثامن :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تَعـِسَ عبدُ الدّينارِ والدّرهَم..." رواه البخاري

    وقد جاء ذكر الدّينار و الدَّراهم في موضعين من القرآن .. اذكرهما .

    1) { وَمِنْ أَهْلِ ٱلْكِتَٰبِ مَنْ إِن تَأْمَنْهُ بِقِنْطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لاَّ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلاَّ مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَآئِماً ذٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَيْسَ عَلَيْنَا فِي ٱلأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ ٱلْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ } - سورة آل عمران الاية 75

    2) { وَشَرَوْهُ بِثَمَنٍ بَخْسٍ دَرَاهِمَ مَعْدُودَةٍ وَكَانُواْ فِيهِ مِنَ ٱلزَّاهِدِينَ } - سورة يوسف الاية 20








    السؤال التاسع :

    سورة في القرآن الكريم لا تخلو آية فيها من لفظ الجلالة ( الله ) فما هذه السورة ؟!

    سورة المجادلة







    السؤال العاشر :

    تعلقت النفوس في الجاهلية بشرب الخمر ، ثم نزل تحريم الخمر في القرآن على ثلاث مراحل . . .

    اذكر هذه المراحل مع بيان الآيات التي نزلت بشأنها .

    - في الطبري: "حدثنا سفيان بن وكيع قال : حدثنا إسحاق الأزرق عن زكريا عن سماك عن الشعبي قال : نزلت في الخمر أربع آيات: ( يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس ) فتركوها ثم نزلت فى النحل : ( تتخذون منه سكرا ورزقا حسنا ) فشربوها ثم نزلت الآيتان في المائدة : ( إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام ) إلى قوله : ( فهل أنتم منتهون )
    - حدثني موسى بن هارون قال حدثنا عمرو بن حماد قال حدثنا أسباط عن السدي : قال نزلت هذه الآية : ( يسألونك عن الخمر والميسر ) الاية فلم يزالوا بذلك يشربونها حتى صنع عبد الرحمن بن عوف طعاما فدعا ناسا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيهم علي بن أبي طالب فقرأ : ( قل يا أيها الكافرون ) ولم يفهمهما فأنزل الله عز وجل يشدد في الخمر : ( يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون ) فكانت لهم حلالا يشربون من صلاة الفجر حتى يرتفع النهار أو ينتصف فيقومون إلى صلاة الظهر وهم مصحون ثم لا يشربونها حتى يصلوا العتمة - وهي العشاء - ثم يشربونها حتى ينتصف الليل وينامون ثم يقومون إلى صلاة الفجر وقد صحوا - فلم يزالوا بذلك يشربونها حتى صنع سعد بن أبي وقاص طعاما فدعا ناسا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيهم رجل من الأنصار فشوى لهم رأس بعير ثم دعاهم عليه فلما أكلوا وشربوا من الخمر سكروا وأخذوا في الحديث فتكلم سعد بشيء فغضب الأنصاري فرفع لحي البعير فكسر أنف سعد فأنزل الله نسخ الخمر وتحريمها وقال : ( إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام) إلى قوله : (فهل أنتم منتهون)(الطبري: 2/369)






    السؤال الحادي عشر :

    عن أبي بكر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( شيّبتني هود وأخواتها ))

    فما هي أخواتها ؟!

    - الواقعة ، والمرسلات ، والنبأ ، والتكوير
    (( عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ : قَالَ أَبُو بَكْرٍ رضي الله عنه : يَا رَسُولَ اللَّهِ قَدْ شِبْتَ ، قَالَ : شَيَّبَتْنِي هُودٌ وَالْوَاقِعَةُ وَالْمُرْسَلاتُ وَعَمَّ يَتَسَاءَلُونَ وَإِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ ))








    السؤال الثاني عشر :

    ما هي السورة التي قال عنها الإمام الشافعي : " لو لم تنزل على الناس غير هذه السورة لكفتهم "

    سورة العصر








    السؤال الثالث عشر :

    آية اشتملت على جميع أحرف المعجم ، ماهي ؟

    الاية 29 من سورة الفتح - { مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ ٱللَّهِ وَٱلَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّآءُ عَلَى ٱلْكُفَّارِ رُحَمَآءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ ٱللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِّنْ أَثَرِ ٱلسُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي ٱلتَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي ٱلإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَٱسْتَغْلَظَ فَٱسْتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِ يُعْجِبُ ٱلزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ ٱلْكُفَّارَ وَعَدَ ٱللَّهُ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً }








    السؤال الرابع عشر :

    أيّد الله موسى عليه السلام بتسع آيات بيّنات ، فما هي هذه الآيات ؟

    { وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَىٰ تِسْعَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ فَسْئَلْ بَنِي إِسْرَائِيلَ إِذْ جَآءَهُمْ فَقَالَ لَهُ فِرْعَونُ إِنِّي لأَظُنُّكَ يٰمُوسَىٰ مَسْحُوراً }

    يخبر تعالى أنه بعث موسى بتسع آيات بينات، وهي الدلائل القاطعة على صحة نبوته وصدقه فيما أخبر به عمن أرسله إلى فرعون، وهي العصا واليد والسنين والبحر والطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم، آيات مفصلات، قاله ابن عباس.
    وقال محمد بن كعب: هي اليد والعصا، والخمس في الأعراف، والطمسة والحجر،
    وقال ابن عباس أيضاً ومجاهد وعكرمة والشعبي وقتادة: هي يده وعصاه والسنين ونقص الثمرات والطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم، وهذا القول ظاهر جلي حسن قوي، وجعل الحسن البصري السنين ونقص الثمرات واحدة، وعنده أن التاسعة هي تلقف العصا ما يأفكون،







    السؤال الخامس عشر :



    اختصَّ الله الأنبياء بالرسالة والتبليغ واصطفاهم من بين سائر عباده ، وهناك أمور تفرّد بها الأنبياء دون البشر وخصَّهم الله بها في الدنيا قبل الآخرة ، ما هذه الأمور ؟!


    1-الوحي:

    خص الله الأنبياء دون سائر البشر بوحيه, وهذا الوحى يقتضى عدة أمور يفارقون بها الناس , فمن ذلك: تكليم الله بعضهم واتصالهم ببعض الملائكة, وتعريف الله لهم شيئاً من الغيوب الماضية أو الأتية واطلاع الله لهم على كل شئ من عالم الغيب. كما حدث مع النبي صلى الله عليه وسلم فى رحلة الإسراء والمعراج.


    2-تخيير الأنبياء عند الموت:

    مما تفرد به الأنبياء أنهم يخيرون بين الدنيا والأخرة, فعن عائشة رضى الله عنها قالت:" ما من نبي يمرض إلاخير بين الدنيا والأخرة".


    3-الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم:

    ومما أختص الله تعالى به الأنبياء أن أعينهم تنام وقلوبهم لا تنام, فعن أنس رضى الله عنه فى حديث الإسراء :"والنبي نائمةًً عيناه ولا ينام قلبه , كذلك الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم" (رواه البخارى).


    4-لا يقبر نبى إلا حيث يموت:

    مما خص الله به الأنبياء أنه لا يقبر نبي إلا فى الموضع الذى مات فيه, ففى الحديث:" ولم يقبر نبي إلاحيث يموت".
    ولهذا فإن الصحابة رضوان الله عليهم دفنوا الرسول صلى الله عليه وسلم فى حجرة عائشة رضى الله عنها حيث قبض.


    5-لا تأكل الأرض أجسادهم:

    ومن إكرام الله لأنبيائه ورسله أن الأرض لا تأكل أجسادهم , فمهما طال الزمان وتقام العهد تبقى أجسادهم محفوظة من البلى ففى الحديث:" إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء".(رواه أبو داود والنسائى وصححه ابن خزيمه وغيره).


    6-أحياء في قبورهم:

    صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:" الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون"(صحيح الجامع:41412).
    وروى الإمام مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:" مررت على موسى ليلة أسري بي عند الكثيب الأحمر وهو قائم يصلى".








    السؤال السادس عشر :



    ورد في حديث رواه البخاري : الأنبياء إخوة لعلات " فما معنى هذا الحديث ؟!




    - قد ضرب الرسول صلى الله عليه وسلم مثلاً لاتفاق الرسل في الدين الواحد واختلافهم في الشرائع ، فقال : " الأنبياء إخوة لعلات ، أمهاتهم شتّى ، ودينهم واحد " .

    - قال ابن حجر : " الأنبياء أولاد علاّت ، وفي رواية عبد الرحمن المذكورة " أي في صحيح البخاري " : " والأنبياء إخوة لعلات " والعلات بفتح المهملة : الضرائر ، وأولاد العلات الإخوة من الأب ، وأمهاتهم شتى ، ومعنى الحديث : أنّ أصل دينهم واحد وهو التوحيد وإن اختلفت فروع الشرائع " . وقيل المراد أن أزمنتهم مختلفة‏ .

    - قال النبي عليه الصلاة والسلام: ((الأنبياء إخوة لعلات، أمهاتهم شتى ودينهم واحد))، وفي لفظ: ((أولاد علّات)) والمعنى: أن دين الأنبياء واحد وهو توحيد الله، والإيمان بأنه رب العالمين، وأنه الخلاق العليم، وأنه المستحق للعبادة دون كل ما سواه، والإيمان بالآخرة والبعث والنشور، والجنة والنار والميزان، وغير هذا من أمور الآخرة، أما الشرائع فهي مختلفة، وهذا معنى "أولاد علّات" أولاد لضرّات، كنى بهذا عن الشرائع، كما قال سبحانه: لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا .
    إخوة الأب: أبوهم واحد وأمهاتهم متفرقات، هكذا الأنبياء دينهم واحد وهو توحيد الله والإخلاص لهكلهم جاءوا بهذا الأمر - عليهم الصلاة والسلام - ولكن الشرائع تفرقت، بمثابة الأولاد لأمهات العلات .








    السؤال السابع عشر :

    من هو النبي الذي ورد عنه الدعاء القرآني التالي :

    "ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين "

    دعاء آدم عليه السلام وزوجته

    { قَالاَ رَبَّنَا ظَلَمْنَآ أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ ٱلْخَاسِرِينَ }

    ( سورة الاعراف ، الاية 23 )







    السؤال الثامن عشر :


    في السنة السادسة للهجرة بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الملوك والحكام بكتبه ، اذكر أسماء رسله إلى كل من :

    1. قيصر ملك الروم -- دحية بن خليفة بن فروة بن قصالة


    2. النجاشي ملك الحبشة -- عمرو بن أمية بن خويلد


    3. كسرى ملك الفرس -- عبدالله بن حذافة


    4.المقوقس ملك مصر -- حاطب بن ابي بلتعه








    السؤال التاسع عشر :

    اذكر خمسة من كتاب النبي صلى الله عليه وسلم .

    اختلف أهل السير في تحديد عدد كتاب الوحي، فمنهم من جعلهم ثلاثة عشر، ومنهم من جاوز بهم العشرين، وجعلهم ابن كثير ثلاثة وعشرين كما في البداية والنهاية
    - الخلفاء الأربعة أبو بكر وعمر وعثمان وعلي بن أبي طالب رضي الله عنهم....
    - أبان بن سعيد بن العاص، وأبي بن كعب، وزيد بن ثابت، ومعاذ بن جبل وخالد بن سعيد بن العاص، وخالد بن الوليد والزبير بن العوام، وعبد الله بن سعد بن أبي سرح، والمغيرة بن شعبة رضي الله عنهم أجمعين.







    السؤال العشرون :

    اذكر أصحاب الألقاب التالية :

    1. ذو الشهادتين -- خزيمــه بن ثابـت الأنصــاري

    2. ذو النور -- عبدالله بن الطفيــل الأزدي






    السؤال الحادي و العشرون :

    ما معنى المصطلحات التالية في الصلاة والآذان ؟

    التحريم - هو الدخول في الصلاة، و يكون بالتكبير.

    التحليل - هو الخروج من الصلاة، ويكون بالتسليم.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تحريمها التكبير، وتحليلها التسليم)) رواه أبو داود والترمذي وغيرهما.


    التثويب - هو الرد على قول المؤذن (الصلاة خير من النوم) بقوله (صدقت وبررت) وقيل يجمع بين القولين أي: يقول (الصلاة خير من النوم وصدقت وبررت) قاله في الفروع.

    القنوت - هو الدعاء بعد الرفع من الركوع، ويكون في الوتر. ومن الأدعية الواردة فيه (اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت...).







    السؤال الثاني و العشرون :


    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أفضل الحجّ العجّ والثّج "


    ما معنى العجّ والثّج ؟

    العجُّ لغة: رفع الصوت، وفي الاصطلاح الشرعي: رفع الصوت بالتلبية، وفي الحديث عنه صلى الله عليه وسلم: ( أفضل الحج العج والثج ) رواه الترمذي و ابن ماجه وغيرهما، وهو حديث صحيح كما قال أهل العلم،
    الثجُّ لغة: الماء الكثير، ومنه قوله تعالى: { وأنزلنا من المعصرات ماء ثجاجا } (النبأ:14) أي: منصبٌّ جدًا؛ وفي الاصطلاح الشرعي يطلق ( الثجُّ ) على سيلان دماء الهدي والأضاحي.







    السؤال الثالث و العشرون :

    اذكر أصحاب الألقاب التالية :


    1.غسيل الملائكة -- الصحابي الجليل حنظلة بن أبي عامر


    2.صقر قريش -- عبد الرحمن بن معاوية بن هشام بن عبد الملك


    3.حجّة الإسلام -- أبو حامد محمد الغزالي الطوسي


    4.بائع الأمراء -- العز بن عبد السلام



    5.شيخ الإسلام -- ابن تيمية ( أحمد تقي الدين أبو العباس بن عبد الحليم بن عبد السلام بن عبد الله بن أبي القاسم الخضر بن محمد بن الخضر بن علي بن عبد الله بن تيمية الحراني )






    السؤال الرابع و العشرون :




    قال تعالى : " فكلاً أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصباً ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون "

    من الذين أرسل عليهم الحاصب ؟ ومن الذين خسف بهم الأرض ؟! ومن الذين أغرقهم ؟

    ( فكلا أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصبا ) وهم قوم لوط ، " والحاصب " : الريح التي تحمل الحصباء ، وهي الحصا الصغار ( ومنهم من أخذته الصيحة ) يعني ثمود ، ( ومنهم من خسفنا به الأرض ) يعني قارون وأصحابه ( ومنهم من أغرقنا ) يعني : قوم نوح ، وفرعون وقومه ( وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون ) .







    السؤال الخامس و العشرون :

    من هو الصحابي الذي نزل فيه قول الله تعالى :

    " يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوّي وعدوّكم أولياء تلقون إليهم بالمودّة "

    - الصحابي الذي نزلت فيه هذه الآيات المسؤول عنها هو حاطب بن بلتعة رضي الله عنه وأرضاه، كما ثبت ذلك في الحديث المتفق عليه، وفيه: من حاطب بن بلتعة إلى أناس من المشركين من أهل مكة يخبرهم ببعض أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا حاطب: ما هذا؟ قال: يا رسول الله: لا تعجل علي، إني كنت امرأ ملصقا في قريش ولم أكن من أنفسها، وكان من معك من المهاجرين لهم قرابات بمكة يحمون بها أهليهم وأموالهم، فأحببت إذ فاتني ذلك من النسب فيهم أن أتخذ عندهم يدا يحمون بها قرابتي، وما فعلته كفرا ولا ارتدادا ولا رضا بالكفر بعد الإسلام، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لقد صدقكم، قال عمر: يا رسول الله: دعني أضرب عنق هذا المنافق، قال: إنه قد شهد بدرا، وما يدريك لعل الله أن يكون قد اطلع على أهل بدر فقال: اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم، فأنزل الله عز وجل: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ







    السؤال السادس و العشرون :

    ذكر في القرآن الكريم أشخاص كلهم نبي بن نبي ، من هم ؟!

    1. إسماعيل بن إبراهيم
    2. إسحاق بن إبراهيم
    3. يعقوب بن إسحاق
    4. يوسف بن يعقوب
    5. يحيى ين زكريا
    6. سليمان بن داوود
    عليهم السلام اجمعين






    السؤال السابع و العشرون :

    ما هي الخمس التي أعطاها الله تعالى للرسول صلى الله عليه وسلم ولم يعطها لنبي قبله ؟

    - عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "أعطيت خمساً لم يعطهن أحد من الأنبياء قبلي: نصرت بالرُّعبِ مسيرة شهر وجُعلت لي الأرض كلها مسجداً وطهوراً. فأيُّما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصل، وأحلت لي الغنائم، ولم تحل لأحد قبلي. وأعطيت الشفاعة. وكان النبي يبعث إلى قومه خاصة، وبعثت إلى الناس عامة" متفق عليه.








    السؤال الثامن والعشرون :

    قال تعالى : " رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ."

    من هم هؤلاء الرجال ؟!

    - ذكر ابن كثير في التفسير وذكر ايضا ابن الجوزي سبب نزول هذه الآية فذكرا نزولها في أنس بن النضر وطلحة بن عبيد الله رضي الله عنهما .

    - وذكر الزمخشري في الكشاف " نذر رجال من الصحابة أنهم إذا لقوا حرباً مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ثبتوا وقاتلوا حتى يستشهدوا، وهم: عثمان بن عفان، وطلحة بن عبيد الله، وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل، وحمزة، ومصعب بن عمير، وغيرهم، رضي الله عنهم: { فَمِنْهُمْ مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ } يعني حمزة ومصعباً { وَمِنْهُمْ مَّن يَنتَظِرُ } يعني عثمان وطلحة "








    السؤال التاسع والعشرون :

    من هي اليهوديّة التي حاولت قتل النبي صلى الله عليه وسلم.. بالسم ؟

    زينب بنت الحارث







    السؤال الثلاثون :

    انسب الكتب التالية إلى مؤلفيها :

    1. بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع - أبو بكر مسعود بن أحمد الكاساني

    2. المدونة الكبرى - الإمام مالك بن أنس

    3. تفسير الكشّاف - الزمخشري



    يتبع ...


    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    سلمى
    المشاركة Sep 21 2010, 02:21 AM
    مشاركة #5
      


    قلب المنتدى النابض
    صورة المجموعة

    المجموعة: قلب المنتدى
    المشاركات: 9,720
    التسجيل: 06/07
    البلد: فلسطينية
    رقم العضوية: 507
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : موظف
    هوايـاتي وميولي : الخواطر
    نقـاط تميز العضو : 384
    مستوى التعليم : ماجستير
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:غير محدد
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم





    ثانياً إجابات syrianrose



    إقتباس
    السؤال الأول :




    خمس لا يعلمهنَّ إلا الله ، ما هي ؟


    اذكر الآية الدالة على ذلك .



    الخمس التي لا يعلمهن إلا الله ..


    1- قيام الساعة مفتاح لليوم الآخر .
    2- ونزول الغيث مفتاح لحياة الأرض .
    3- وعلم ما في الأرحام مفتاح لحياة المخلوقات .
    4- وما تدري نفس ماذا تكسب غدا مفتاح للأرزاق .
    5- وما تدري نفس بأي أرض تموت مفتاح للقيامة الصغرى لكل إنسان بحسبه
    وهذه الخمس تُعرف بالعلامات والأمارات والدلائل :
    كما في الصحيحين من حديث أبي هريرة قال رضي الله عنه :كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما بارزاً للناس ، فأتاه رجل ، فقال :يا رسول الله ما الإيمان ؟ قال : أن تؤمن بالله وملائكته وكتابه ولقائه ورسله وتؤمن بالبعث الآخر . قال : يا رسول الله ما الإسلام ؟ قال : الإسلام أن تعبد الله ولا تشرك به شيئا وتقيم الصلاة المكتوبة وتؤدي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان قال : يا رسول الله ما الإحسان ؟ قال : أن تعبد الله كأنك تراه فإنك إن لا تراه فإنه يراك قال : يا رسول الله متى الساعة ؟ قال : ما المسئول عنها بأعلم من السائل ، ولكن سأحدثك عن أشراطها إذا ولدت الأمة ربَّـها فذاك من أشراطها ، وإذا كانت العراة الحفاة رؤوس الناس فذاك من أشراطها ، وإذا تطاول رعاء البهم في البنيان فذاك من أشراطها في خمـس لا يعلمهن إلا الله ، ثم تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) ثم أدبر ، فقال ردوه ، فلم يروا شيئا ، فقال : هذا جبريل جاء يعلم الناس دينهم رواه البخاري ومسلم .

    فالله سبحانه هو عالِم الغيب والشهادة

    ففي القرآن الكريم:

    قد وصف الله نفسه بذلك فقال تبارك وتعالى : ( قُلْ لا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ الْغَيْبَ إِلاّ اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ )
    وقال جل وعلا : ( أَفَرَأَيْتَ الَّذِي كَفَرَ بِآَيَاتِنَا وَقَالَ لأُوتَيَنَّ مَالًا وَوَلَدًا (77) أَطَّلَعَ الْغَيْبَ أَمِ اتَّخَذَ عِنْدَ الرَّحْمَنِ عَهْدًا (78) كَلاّ سَنَكْتُبُ مَا يَقُولُ وَنَمُدُّ لَهُ مِنَ الْعَذَابِ مَدًّا (79) وَنَرِثُهُ مَا يَقُولُ وَيَأْتِينَا فَرْدًا )

    وقد جاء عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها:
    أنها قالت : ثلاث من حدثكهن فقد كذب : من حدثك أن محمدا صلى الله عليه وسلم رأى ربه فقد كذب ، ثم قرأت : ( لا تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ ) وقرأت : ( وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلاّ وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ) ومـن حدثك أنه يعلم ما في غد ، فقد كذب ، ثم قرأت : ( وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا )
    ومن حدثك أنه كتم فقد كذب ، ثم قرأت : ( يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ) الآية . متفق عليه .










    السؤال الثاني :




    اذكر خمس سور من القرآن الكريم ، مطلعها ( حم )




    سبع سور في القرآن مطلعها حم هى :

    (1) سورة غافر : (حم . تنزيل الكتاب من الله العزيز العليم)

    (2) سورة فصلت : (حم . تنزيل من الرحمن الرحيم)

    (3) سورةالشورى : (حم . عسق)

    (4) سورة الزخرف : (حم . والكتاب المبين)

    (5) سورة الدخان : (حم . والكتاب المبين)

    (6) سورة الجاثية : (حم . تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم)

    (7) سورة الأحقاف : (حم . تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم








    السؤال الثالث :





    قال تعالى : " إنَّ شانئكَ هو الأبتر "



    ما سبب نزول هذه الآية ؟







    لأن بعض الكفار لما مات ابني الرسول عليه افضل الصلاة ..

    قال بتر محمد

    كما يقال ان العاص ابن وائل كان يكلم الرسول (ص) وعندما سألوة تكلم من ياعاص – رد العاص بن وائل وقال اكلم ( الأبتر ) وكان يقصد الرسول (ص) بهذه الكلمه – لأن العرب كانوا يعتبروا من ليس له ابن ولد يقال له الابتر لأن الرسول (ص) وقت هذا الحديث لم ينجب ذكورا – فنزلت الايه بسم الله الرحمن الرحيم ( ان أعطيناك الكوثر فصلى لربك وانحر ان شانئك هو الابتر ) صدق الله العظيم – ومعني الايه ان الله سبحانه وتعالي عز وجل اعطى للرسول النعم فليصلي لله وينحر وان الابتر هو العاص بن وائل وليس الرسول (ص)









    السؤال الرابع :





    آخى الرسول صلى الله عليه وسلم حين قدم إلى المدينة بين أصحابه من المهاجرين والأنصار ، اذكر من آخاهم النبي صلى الله عليهم وسلم مع هؤلاء :




    1. علي بن أبي طالب
    الرسول عليه الصلاة والسلام


    2. حمزة بن عبد المطلب
    زيد بن حارثة



    3. جعفر بن أبي طالب
    معاذ بن جبل


    4. أبو عبيدة بن الجراح

    سعد بن معاذ
    \
    خطأ

    5. سلمان الفارسي

    أبو الدرداء










    السؤال الخامس :



    سورة بدأت باسم ثمرتين وأخرى ختمت باسم نبيين ، ما هما ؟!

    السورة التي بدأت بذكر ثمرتين هي سورة التين ، و رقمها حسب ترتيب المصحف الشريف هو ( 95 ) .
    و أما السورة التي خمتمت بذكر نبيين فهي سورة الأعلى ، و رقمها حسب ترتيب المصحف الشريف هو ( 87 ) .









    السؤال السادس :



    قال تعالى : { إِن تَتُوبَآ إِلَى ?للَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلاَهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلاَئِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ }



    من المخاطب في هذه الآية ؟



    أخبرنا أبو منصور المنصوري، أخبرنا أبو الحسن الدَّارَقُطْنيُّ، حدَّثنا الحسين بن إسماعيل، حدَّثنا عبد الله بن شَبيب، حدَّثنا أحمد بن محمد بن عبد العزيز، قال: وجدت في كتاب أبي، عن الزُّهْرِي، عن عبيد بن عبد الله، عن ابن عباس، قال:
    وجدتْ حفصةُ رسولَ الله، ، مع أم إِبراهيمَ في يوم عائشةَ، فقالت: لأخبرَنَّها، فقال رسول الله : هي عليّ حرام إن قَرِبتُها فأخبرتْ عائشةَ بذلك، فأعلم الله رسوله ذلك، فَعَرَّف حفصة بعضَ ما قالت، فقالت له: من أخبرك؟ قال: {نَبَّأَنِيَ ?لْعَلِيمُ ?لْخَبِيرُ} فآلى رسول الله من نسائه شهراً، فأنزل الله تبارك وتعالى: {إِن تَتُوبَآ إِلَى ?للَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا....} الآية.









    السؤال السابع :



    اذكر ستة أسماء للنار وردت في القرآن ، مع ذكر الدليل لكل منها .




    -النَّارُ‏ : سورة البقرة - الجزء 1 - الآية 24

    فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين

    2-الْجَحِيمُ‏ : سورة البقرة - الجزء 1 - الآية 119

    إنا أرسلناك بالحق بشيرا ونذيرا ولا تسأل عن أصحاب الجحيم

    3- ‏جَهَنَّمُ سورة البقرة - الجزء 2 - الآية 206

    وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد

    4- ‏السَّعِيرُ سورة النساء - الجزء 4 - الآية 10
    إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون في بطونهم نارا وسيصلون سعيرا

    5-السموم سورة الطور - الجزء 27 - الآية 27

    فمن الله علينا ووقانا عذاب السموم


    6- سقر سورة القمر - الجزء 27 - الآية 48

    يوم يسحبون في النار على وجوههم ذوقوا مس سقر


    7-سجين سورة المطففين - الجزء 30 - الآية 7

    كلا إن كتاب الفجار لفي سجين


    8-هاوية سورة القارعة - الجزء 30 - الآية 9

    فأمه هاوية


    9-الحطمة سورة الهمزة - الجزء 30 - الآية 4 -

    كلا لينبذن في الحطمة








    السؤال الثامن :




    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تَعـِسَ عبدُ الدّينارِ والدّرهَم..." رواه البخاري




    وقد جاء ذكر الدّينار و الدَّراهم في موضعين من القرآن .. اذكرهما .


    قال – تعالى:{ومنهم من إن تأمنه بدنيار لا يؤده إليك إلا مادمت عليه قائما} (آل عمران:75)
    قال – تعالى:{وشروه بثمن بخس دراهم معدودة وكانوا فيه من الزاهدين } ( يوسف 20 )











    السؤال التاسع :



    سورة في القرآن الكريم لا تخلو آية فيها من لفظ الجلالة ( الله ) فما هذه السورة ؟!


    سورة المجادلة








    السؤال العاشر :




    تعلقت النفوس في الجاهلية بشرب الخمر ، ثم نزل تحريم الخمر في القرآن على ثلاث مراحل . . .



    اذكر هذه المراحل مع بيان الآيات التي نزلت بشأنها .

    المراحــــــــــــــــــــــــــــــــل
    المرحلة الاولى
    ( مرحلة المنه والعتاب )
    قال تعالى في سورة النحل ( ومن ثمرات النخيل والاعناب تتخذون منه سكرا ورزقا حسنا ان في ذلك لآية لقوم يعلمون )
    قال المفسرون ان هذه اول آية نزلت في تحريم في تحريم الخمر

    المرحله الثانيه
    ( مرحلة السؤال والاجابه )
    الاية السابقه وكما يقول ( الزمخشري ) في كشافه ( جمعت بين العتاب والمنه )
    فالله سبحانه وتعالى لفت انظار الناس بهذه الايماءه وايقظ شعورهم وهيأ نفوسهم لتقبل
    ما يأتي من حكم فجاء قوله تعالى
    ( يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما اثم كبير ومنافع للناس واثمهما اكبر من نفعهما )
    والمراد بالاثم هنا كل ما ينقص من الدين عند شربها وما فيها من القاء العداوة والبغضاء ,
    والصد عن ذكر الله
    والنفع : ما يستعان به في الوصول الى الخيرات , وما يتوصل به الى الخير فهو الخير
    فالنفع خير وضده ضير
    والمنفعه التي في الخمر ما يحصل من أرباح واكتساب وذهاب الهم وحصول الفرح وزيادة الكرم
    والشجاعه (( كما جاء في النهر الماد ــ لابي حيان الاندلسي
    مطبوع بهامش البحر المحيط ج 1 ص 213 ))

    المرحلة الثالثه
    ( النهي عن قرب الصلاة في حالة السكر )
    المسلم الذي يتأثم بشرب الخمر منهي عن اتيان الصلاة حتى يفيق افاقه تامه من المسكر , ليعلم مايقول , ولينتفع بهذا الموقف الذي يقفه بين يدي الله سبحانه وتعالى .... قال تعالى
    ( يا ايها الذين آمنوا لاتقربوا الصلاة وانتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون )
    والمراد في هذه الآية قولان هما
    الاول: لا تتعرضوا بالسكر في اوقات الصلاة
    الثاني: لا تدخلوا في الصلاة في حالة السكر
    وبعد نزول هذه الاية اجتنب المسلمون شرب الخمر في اوقات الصلاة فكانوا لايشربون إلا بعد صلاة العشاء وبعد صلاة الصبح لبعد ما بين هاتين الصلاتين وبين ما تليانهما .

    المرحلة الرابعه
    ( الامر بالاجتناب )
    بعد التمهيد الرباني في الآيات السابقه وبقاء الامر بين التحليل والتحريم نزل الامر الإلهي الجازم
    بتحريم الخمر تحريما شاملاً بقوله تعالى
    ( يا ايها الذين آمنوا انما الخمر والميسر والانصاب والازلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون انما يريد الشيطان ان يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل انتم منتهون )
    دلت الاية على ان الخمر رجس ( والرجس ) النتن القذر وقد يسمى الكفر والنفاق رجساً
    لانه نتن ... قال تعالى ( فزادتهم رجساً الى رجسهم )
    والمراد بالرجس في هذه الاية : النجس او الخبيثه المستقذرة










    السؤال الحادي عشر :



    عن أبي بكر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( شيّبتني هود وأخواتها ))



    فما هي أخواتها ؟!
    أخرج الترمذي عَنْ عِكْرِمَةَ عن ابنِ عبّاسٍ قالَ : قالَ أَبُو بَكْر رضي الله عنه: "يَا رَسُولَ الله قَدْ شِبْتَ. قالَ: شَيّبَتْنِي هُودٌ وَالْوَاقِعَةُ وَالمُرْسَلاَتُ و {عَمّ يَتَسَاءَلُونَ} و {إِذَا الشّمْسُ كُوّرَتْ}".

    وروى القرطبي عن أبي عبد الرحمن السلمي قال : سمعت أبا علي السري يقول: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام فقلت: يا رسول الله! روي عنك أنك قلت: (شيبتني هود). فقال: (نعم) فقلت له: ما الذي شيبك منها؟ قصص الأنبياء وهلاك الأمم! فقال: (لا ولكن قوله: فاستقم كما أمرت).
    فهذه الآية هي السبب في إسراع الشيب إلى المصطفى صلى الله عليه وسلم ، قال الحافظ المناوي - رحمه الله - :

    (شيبتني هود) أي سورة هود (وأخواتها) أي وأشباهها من السور التي فيها ذكر أهوال القيامة والعذاب والهموم والأحزان إذا تقاحمت على الإنسان أسرع إليه الشيب في غير أوان قال المتنبي:
    والهم يخترم الجسم نحافة *** ويشيب ناصية الصبيّ ويهرم .
    ولما فيها من ذكر الأمم وما حل بهم من عاجل بأس اللّه فأهل اليقين إذا تلوها انكشفت لهم من ملكه وسلطانه وبطشه وقهره ما تذهل منه النفوس ، وتشيب منه الرؤوس ، فلو ماتوا فزعاً لحق لهم لكن اللّه لطف بهم لإقامة الدين.

    وقال ابن عباس: ما نزل على النبي صلى اللّه عليه وسلم آية كانت أشق ولا أشد من قوله تعالى {فاستقم كما أمرت} ولذلك قال صلى اللّه عليه وسلم لأصحابه حين قالوا أسرع إليك الشيب قال: شيبتني هود إلخ.
    فالفزع يورث الشيب قبل موعده فهذه السورة اشتمل على الوعيد الهائل ، والهول الطائل الذي يفطر الأكباد ، ويذيب الأجساد قال تعالى : {يوماً يجعل الولدان شيباً} وإنما شابوا من الفزع.


    قال العلماء في (شيبتني هود وأخواتها) :
    لعل ذلك لما فيهن من التخويف الفظيع والوعيد الشديد لاشتمالهن مع قصرهنّ على حكاية أهوال الآخرة وعجائبها وفظائعها وأحوال الهالكين والمعذبين مع ما في بعضهن من الأمر بالاستقامة كما مر وهو من أصعب المقامات ، وهو كمقام الشكر إذ هو صرف العبد في كل ذرة ونفس جميع ما أنعم اللّه به عليه من حواسه الظاهرة والباطنة إلى ما خلق لأجله من عبادة ربه بما يليق بكل جارحة من جوارحه على الوجه الأكمل ، ولهذا لما قيل للمصطفى صلى اللّه عليه وسلم وقد أجهد نفسه بكثرة البكاء والخوف والضراعة: أتفعل هذا وقد غفر اللّه لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟ قال: أفلا أكون عبداً شكوراً.









    السؤال الثاني عشر :




    ما هي السورة التي قال عنها الإمام الشافعي : " لو لم تنزل على الناس غير هذه السورة لكفتهم "




    سورة العصر











    السؤال الثالث عشر :




    آية اشتملت على جميع أحرف المعجم ، ماهي ؟




    (مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا) (29( .] الفتح [.










    السؤال الرابع عشر :




    أيّد الله موسى عليه السلام بتسع آيات بيّنات ، فما هي هذه الآيات ؟



    وقد أشار القرآن الكريم إلى معجزات موسى عليه السلام بقوله تعالى : [ ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات فسئل بني إسرائيل ]
    قال ابن عباس رضي الله تعالى عنهما : ( هي : العصا ,, واليد ,, والسنين ,, والبحر ,, والطوفان ,, والجراد ,, والقمّل ,, والضفادع ,, والدّم ..
    قال الله تعالى : [ فأرسلنا عليهم الطوفان والجراد والقمّل والضفادع والدّم آيات مفصلات فاستكبروا وكانوا قوما مجرمين ]

    ( 1 ) العصا : وهي انقلاب عصاه حية تسعى ,, وابتلاعها حبال وعصيّ سحرة فرعون ..
    ( 2 ) اليد : وهي ادخال يده في جيبه ,, وإخراجها بيضاء من غير سوء ,, أي من غير برص ولا مرض ..
    ( 3 ) فلق البحر : وذلك عندما أوحى الله إلى موسى عليه السلام أن يخرج ليلا ببني إسرائيل من مصر في اتجاه الأرض المقدسة في فلسطين ,, وأن يضرب لهم في البحر طريقا يبسا ,, فلما لحقهم فرعون وجنوده ,, ودخلوا البحر وراءهم ضمّ الله الماء بعضه إلى بعض ,, فأغرق فرعون وجنوده ونجى موسى ومن معه ..
    ( 4 ) السنين : وهي سنوات القحط والجدب التي أتت على مصر ,, بسبب قلة ماء النيل وانحباس ماء المطر ,, مما أدى إلى نقص الثمرات ..
    ( 5 ) الطوفان : وهو ارتفاع منسوب ماء النيل ,, والفيضان الذي أدّى إلى إتلاف الزرع وتهدّم المساكن ..
    ( 6 ) الجراد : حيث أرسله الله تعالى عليهم بكثرة ,, فلم يُبق زرعا ولا ثمرا ولا شجرا إلا أتلفه ..
    ( 7 ) القمّل : حيث سلط الله تعالى عليهم هذه الحشرة المعروفة .. وقيل : هي صغار الجراد .. وقيل : البقّ ,, فانتشرت فيهم وأقضّت مضاجعهم ..
    ( 8 ) الضفادع : سلط الله عليهم الضفادع ,, فكثرت فيهم ,, ونغصت معيشتهم ,, فكانت تسقط في أطعمتهم ويجدزنها في فرشهم وملابسهم ..
    ( 9 ) الدم : حيث استحال الماء في مصر إلى دم ,, فكانوا إذا رفعوا الكأس ليشربوا وجدوه مختلطا بالدم .. وقيل : ابتلاهم الله بالرعاف .. وقيل : أصيبوا بالدمّل هم وبهائمهم ..

    كما أيد الله تعالى موسى عليه السلام بمعجزات كثيرة غير الذي ذكرنا ,, منها : ضرب المقتول بجزء البقرة وعودة الحياة إليه ,, وإخباره عن القاتل ... وتظليل الغمام لبني إسرائيل ... وإنزال المنّ ,, وهو حلوى ,, والسلوى : وهو طائر لذيذ ,, وغير ذلك من المعجزات الباهرات التي قصّها علينا القرآن الكريم ...









    السؤال الخامس عشر :



    اختصَّ الله الأنبياء بالرسالة والتبليغ واصطفاهم من بين سائر عباده ، وهناك أمور تفرّد بها الأنبياء دون البشر وخصَّهم الله بها في الدنيا قبل الآخرة ، ما هذه الأمور ؟!

    1-الوحي:
    خص الله الأنبياء دون سائر البشر بوحيه, وهذا الوحى يقتضى عدة أمور يفارقون بها الناس , فمن ذلك: تكليم الله بعضهم واتصالهم ببعض الملائكة, وتعريف الله لهم شيئاً من الغيوب الماضية أو الأتية واطلاع الله لهم على كل شئ من عالم الغيب. كما حدث مع النبي صلى الله عليه وسلم فى رحلة الإسراء والمعراج.

    2-تخيير الأنبياء عند الموت:
    مما تفرد به الأنبياء أنهم يخيرون بين الدنيا والأخرة, فعن عائشة رضى الله عنها قالت:" ما من نبي يمرض إلاخير بين الدنيا والأخرة".

    3-الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم:
    ومما أختص الله تعالى به الأنبياء أن أعينهم تنام وقلوبهم لا تنام, فعن أنس رضى الله عنه فى حديث الإسراء :"والنبي نائمةًً عيناه ولا ينام قلبه , كذلك الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم" (رواه البخارى).

    4-لا يقبر نبى إلا حيث يموت:
    مما خص الله به الأنبياء أنه لا يقبر نبي إلا فى الموضع الذى مات فيه, ففى الحديث:" ولم يقبر نبي إلاحيث يموت".
    ولهذا فإن الصحابة رضوان الله عليهم دفنوا الرسول صلى الله عليه وسلم فى حجرة عائشة رضى الله عنها حيث قبض.

    5-لا تأكل الأرض أجسادهم:
    ومن إكرام الله لأنبيائه ورسله أن الأرض لا تأكل أجسادهم , فمهما طال الزمان وتقام العهد تبقى أجسادهم محفوظة من البلى ففى الحديث:" إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء".(رواه أبو داود والنسائى وصححه ابن خزيمه وغيره).
    ويذكر أهل التاريخ قصة فيها عجب وغرابة,روى ابن كثير فى البداية والنهاية عن يونس بن بكير قال: لما فتحنا تستر وجدنا فى مال بيت الهرمزان سريراً عليه رجل ميت عند رأسه مصحف فأخذنا المصحف(والمراد به هنا: كتاب) فحملناه إلى عمر فدعا له كعباً فنسخه بالعربية فأإن أول رجل من العرب قرأه, قرأته مثل ما أقرأ القرآن هذا.
    فقلت لأبي العالية: ما كان فيه؟
    قال: سيركم وأموركم ولحون كلامكم, وما هو كائن بعد.
    قلت: فما صنعتم بالرجل؟
    قال: حفرنا له بالنهار ثلاثة عشر قبراً متفرقة, وما كان الليل دفناه وسوينا القبور كلها, لنعميه على الناس فلا ينبشونه.
    قلت: فما يرجون منه؟
    قال: كانت السماء إذا حبست عنهم برزوا بسريره فيمطرون.
    قلت: من كنتم تظنون الرجل؟
    قال: رجل يقال له دانيال.
    قلت: منذ كم وجدتموه؟
    قال: قد مات منذ ثلاثمائة سنة.
    قلت: ما تغير منه شئ.
    قال: لا,إلا شعرات من قفاه, إن لحوم الأنبياء لا يبليها الأرض ولا تأكلها السباع.

    6-أحياء في قبورهم:
    صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:" الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون"(صحيح الجامع:41412).
    وروى الإمام مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:" مررت على موسى ليلة أسري بي عند الكثيب الأحمر وهو قائم يصلى".

    7- الاصطفاء









    السؤال السادس عشر :



    ورد في حديث رواه البخاري : الأنبياء إخوة لعلات " فما معنى هذا الحديث ؟!

    قال العلماء : أولاد العلات بفتح العين المهملة وتشديد اللام هم الإخوة لأب من أمهات شتى . وأما الإخوة من الأبوين فيقال لهم أولاد الأعيان .

    قال جمهور العلماء : معنى الحديث أصل إيمانهم واحد ، وشرائعهم مختلفة ، فإنهم متفقون في أصول التوحيد ، وأما فروع الشرائع فوقع فيها الاختلاف .










    السؤال السابع عشر :




    من هو النبي الذي ورد عنه الدعاء القرآني التالي :


    "ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين "


    سيدنا ادم عليه الصلاة والسلام









    السؤال الثامن عشر :



    في السنة السادسة للهجرة بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الملوك والحكام بكتبه ، اذكر أسماء رسله إلى كل من :


    1. قيصر ملك الروم
    دحية بن خليفة الكلبي

    2. النجاشي ملك الحبشة
    عمر بن أمية الضمري

    3. كسرى ملك الفرس
    عبد الله بن حذافة

    4.المقوقس ملك مصر
    حاطب بن أبي بلتعة









    السؤال التاسع عشر :



    اذكر خمسة من كتّاب النبي صلى الله عليه وسلم .



    1- كتّاب الوحي
    عثمان ، علي ، أبي بن كعب ، زيد بن ثابت ، معاوية بن ابى سفيان ، خالد بن سعيد بن العاص ، أبّان بن سعيد ، العلاء بن الحضرمي ، حنظلة بن الربيع ، عبد الله بن سعد بن ابى سرح ، اخو عثمان من الرضاعة
    2- اموال الصدقات :
    الزبير بن العوام ، جهم بن الصلت
    3- حوض النخل :
    حذيفة بن اليمان
    4- المداينات والمعاملات :
    المغيرة بن شعبة ، الحصين بن نمير
    5- التوقيعات الى الملوك :
    شرحبيل بن حسنة
    6- فى طريق الهجرة :
    ابو بكر الصديق








    السؤال العشرون :




    اذكر أصحاب الألقاب التالية :



    1. ذو الشهادتين


    أبو عمارة .. خزيمة بن ثابت الأنصاري

    2. ذو النور
    الطفيل بن عامر الدوسي
    وهبه الله نورا في سوطه
    ويقال أنه عبد الله بن الطفيل الأزدي











    السؤال الحادي و العشرون :





    ما معنى المصطلحات التالية في الصلاة والآذان ؟



    التحريم

    تكبيرة الاحرام أي التكبير للدخول في الصلاة
    والمقصود أنه بالتكبير تحرم أشياء كانت حلالً قبله مثل الأكل والشرب والكلام وغيرها


    التحليل

    هو التسليم للخروج من الصلاة التحليل هو التسليم : أي أن الأشياء التي كانت محرمة من أجل الدخول في الصلاة أصبحت بالتسليم حلال
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تحريمها التكبير، وتحليلها التسليم)) رواه أبو داود والترمذي وغيرهما. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تحريمها التكبير، وتحليلها التسليم)) رواه أبو داود والترمذي وغيرهما.
    التثويب
    التثويب هو ان يقول المؤذن في اذان الفجر ( الصلاة خير من النوم ) ويرد على قول المؤذن (الصلاة خير من النوم) بقوله (صدقت وبررت) وقيل يجمع بين القولين أي: يقول (الصلاة خير من النوم وصدقت وبررت) قاله في الفروع.

    القنوت
    هو الدعاء بعد الرفع من الركوع، ويكون في الوتر. ومن الأدعية الواردة فيه (اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت...).










    السؤال الثاني و العشرون :



    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أفضل الحجّ العجّ والثّج "


    ما معنى العجّ والثّج ؟

    العج: هو رفع الصوت بالتلبية باعتدال، وهو مستحب للرجال، لقوله صلى الله عليه وسلم لمن سأله: أي الحج أفضل؟ فقال صلى الله عليه وسلم: "العج، والثج"
    والثج: إسالة دماء الهدايا، وقال تعالى: (وأنزلنا من المعصرات ماء ثجاجاً) أي سيالاً.







    السؤال الثالث و العشرون :



    اذكر أصحاب الألقاب التالية :


    1.غسيل الملائكة
    حنظلة بن أبي عامر

    2.صقر قريش
    عبد الرحمن الداخل

    3.حجّة الإسلام
    أبو حامد الغزالي


    4.بائع الأمراء
    أبو محمد عز الدين عبد العزيز بن عبد السلام بن أبي القاسم بن الحسن ( العز بن عبد السلام )

    5.شيخ الإسلام

    أبو تميمة

    خطأ

    ابن تيمية


    رضي الله عنهم وارضاهم










    السؤال الرابع و العشرون :




    قال تعالى : " فكلاً أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصباً ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون "




    من الذين أرسل عليهم الحاصب ؟

    ومن الذين خسف بهم الأرض ؟!

    ومن الذين أغرقهم ؟


    جاءوا في قولى تعالى
    بسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ .

    وَعَادًا وَثَمُودَ وَقَدْ تَبَيَّنَ لَكُمْ مِنْ مَسَاكِنِهِمْ وَزَيَّنَ لَهُمَ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَكَانُوا مُسْتَبْصِرِينَ (38) وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مُوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ (39) فَكُلًّا أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِبًا وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (40) صدق الله العظيم . سورة العنكبوت

    الله سبحانه وتعالى أخبرنا بهم فى ألأيات الكريمه .

    أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِبًا : قوم عاد وقوم لوط

    خطأ

    قوم لوط


    أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ : قوم ثَمُودَ

    خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ : قَارُونَ

    مِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا : فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وقوم نوح











    السؤال الخامس و العشرون :



    من هو الصحابي الذي نزل فيه قول الله تعالى :


    " يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوّي وعدوّكم أولياء تلقون إليهم بالمودّة "

    قَالَ جَمَاعَةٌ مِنَ الْمُفَسِّرِينَ: نَزَلَتْ فِي حَاطِبِ بْنِ أَبِي بَلْتَعَةَ وَذَلِكَ أَنَّ سَارَةَ مَوْلَاةَ أَبِي عَمْرِو بْنِ صَيْفِيِّ بْنِ هَاشِمِ بْنِ عَبْدِ مَنَافٍ أَتَتْ رَسُولَ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - مِنْ مَكَّةَ إِلَى الْمَدِينَةِ وَرَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - يَتَجَهَّزُ لِفَتْحِ مَكَّةَ فَقَالَ لَهَا: "أَمُسْلِمَةً جِئْتِ؟" قَالَتْ: لَا، قَالَ: "فَمَا جَاءَ بِكِ؟" قَالَتْ: أَنْتُمْ كُنْتُمُ الْأَهْلَ وَالْعَشِيرَةَ وَالْمَوَالِيَ، وَقَدِ احْتَجْتُ حَاجَةً شَدِيدَةً فَقَدِمْتُ عَلَيْكُمْ لِتُعْطُونِي وَتَكْسُوَنِي، قَالَ لَهَا: "فَأَيْنَ أَنْتَ مِنْ شَبَابِ أَهْلِ مَكَّةَ"، وَكَانَتْ مُغَنِّيَةً، قَالَتْ: مَا طُلِبَ مِنِّي شَيْءٌ بَعْدَ وَقْعَةِ بَدْرٍ فَحَثَّ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - بَنِي عَبْدِ الْمُطَّلِبِ فَكَسَوْهَا وَحَمَلُوهَا وَأَعْطَوْهَا، فَأَتَاهَا حَاطِبُ بْنُ أَبِي بَلْتَعَةَ وَكَتَبَ مَعَهَا إِلَى أَهْلِ مَكَّةَ وَأَعْطَاهَا عَشَرَةَ دَنَانِيرَ عَلَى أَنْ تُوَصِّلَ الْكِتَابَ إِلَى أَهْلِ مَكَّةَ، وَكَتَبَ فِي الْكِتَابِ: مِنْ حَاطِبٍ إِلَى أَهْلِ مَكَّةَ، إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - يُرِيدُكُمْ فَخُذُوا حِذْرَكُمْ، فَخَرَجَتْ سَارَةُ وَنَزَلَ جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلَامُ، فَأَخْبَرَ النَّبِيَّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - بِمَا فَعَلَ حَاطِبٌ، فَبَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - عَلِيًّا وَعَمَّارًا وَالزُّبَيْرَ وَطَلْحَةَ وَالْمِقْدَادَ بْنَ الْأَسْوَدِ وَأَبَا مَرْثَدٍ وَكَانُوا كُلُّهُمْ فُرْسَانًا، وَقَالَ لَهُمُ: "انْطَلِقُوا حَتَّى تَأْتُوا رَوْضَةَ خَاخٍ، فَإِنَّ فِيهَا ظَعِينَةً مَعَهَا كِتَابٌ مِنْ حَاطِبٍ إِلَى الْمُشْرِكِينَ، فَخُذُوهُ مِنْهَا وَخَلُّوا سَبِيلَهَا، فَإِنْ لَمْ تَدْفَعْهُ إِلَيْكُمْ فَاضْرِبُوا عُنُقَهَا"، فَخَرَجُوا حَتَّى أَدْرَكُوهَا فِي ذَلِكَ الْمَكَانِ، فَقَالُوا لَهَا: أَيْنَ الْكِتَابُ؟ فَحَلَفَتْ بِاللَّهِ مَا مَعَهَا مِنْ كِتَابٍ، فَفَتَّشُوا مَتَاعَهَا فلم يجدوا معا كِتَابًا، فَهَمُّوا بِالرُّجُوعِ، فَقَالَ عَلِيٌّ: وَاللَّهِ مَا كَذَبَنَا وَلَا كَذَّبْنَا، وَسَلَّ سَيْفَهُ، وَقَالَ: أَخْرِجِي الْكِتَابَ وَإِلَّا وَاللَّهِ لَأُجَرِّدَنَّكِ وَلَأَضْرِبَنَّ عُنُقَكِ، فَلَمَّا رَأَتِ الْجِدَّ أَخْرَجَتْهُ مِنْ ذُؤَابَتِهَا وَكَانَتْ قَدْ خَبَّأَتْهُ فِي شَعْرِهَا، فَخَلَّوْا سَبِيلَهَا وَرَجَعُوا بِالْكِتَابِ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - فَأَرْسَلَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - إِلَى حَاطِبٍ فَأَتَاهُ، فَقَالَ لَهُ: "هَلْ تَعْرِفُ الْكِتَابَ؟ " قَالَ: نَعَمْ، قَالَ: "فَمَا حَمَلَكَ عَلَى مَا صَنَعْتَ؟" فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَاللَّهِ مَا كَفَرْتُ مُنْذُ أَسْلَمْتُ، وَلَا غَشَشْتُكَ مُنْذُ نَصَحْتُكَ، وَلَا أَحْبَبْتُهُمْ مُنْذُ فَارَقْتُهُمْ، وَلَكِنْ لَمْ يَكُنْ أَحَدٌ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ إِلَّا وَلَهُ بِمَكَّةَ مَنْ يَمْنَعُ عَشِيرَتَهُ، وَكُنْتُ غَرِيبًا فِيهِمْ وَكَانَ أَهْلِي بَيْنَ ظَهْرَانَيْهِمْ، فَخَشِيتُ عَلَى أَهْلِي فَأَرَدْتُ أَنْ أَتَّخِذَ عِنْدَهُمْ يَدًا وَقَدْ عَلِمْتُ أَنَّ اللَّهَ يُنْزِلُ بِهِمْ بَأْسَهُ وَأَنَّ كِتَابِي لَا يُغْنِي عَنْهُمْ شَيْئًا. فَصَدَّقَهُ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَعَذَرَهُ، فَنَزَلَتْ هَذِهِ السورة: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ} فَقَامَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ فَقَالَ: دَعْنِي يَا رَسُولَ اللَّهِ أَضْرِبُ عُنُقَ هَذَا الْمُنَافِقِ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - "وَمَا يُدْرِيكَ يَا عُمَرُ لَعَلَّ اللَّهَ قَدِ اطَّلَعَ عَلَى أَهْلِ بَدْرٍ فَقَالَ لَهُمْ: اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ فَقَدْ غَفَرْتُ لَكُمْ".








    السؤال السادس و العشرون :




    ذكر في القرآن الكريم أشخاص كلهم نبي بن نبي ، من هم ؟!

    اسماعيل بن ابراهيم - اسحاق بن ابراهيم - يعقوب بن اسحاق - يوسف بن يعقوب -يحيى بن زكريا -سليمان بن داوود












    السؤال السابع و العشرون :



    ما هي الخمس التي أعطاها الله تعالى للرسول صلى الله عليه وسلم ولم يعطها لنبي قبله ؟


    1/ نصر عليه السلام بالرعب يقع على من يريد حربهم عند وصول خبر مسيره إليهم
    2/ أحلت له الغنائم المأخوذة من الحرب
    3/ جعلت له الأرض مسجدا وطهورا
    4/ بعث إلى الناس كافة
    5/ أعطي الشفاعة يوم القيامة
    عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أنه قال : قال صلى الله عليه وسلم ((أعطيت خمس لم يعطهن أحد قبلي، نصرت بالرعب مسيرة شهر؛ وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي، وجعلت لي الأرض مسجدًا وطهورًا، فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فعنده مسجده وطهوره، وبعثت إلى الناس كافة وكان كل نبي يبعث في قومه خاصة؛ وأعطيت الشفاعة)) رواه البخاري











    السؤال الثامن والعشرون :



    قال تعالى : " رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ."



    من هم هؤلاء الرجال ؟!

    لَمَّا ذَكَرَ عَزَّ وَجَلَّ عَنْ الْمُنَافِقِينَ أَنَّهُمْ نَقَضُوا الْعَهْد الَّذِي كَانُوا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَار وَصَفَ الْمُؤْمِنِينَ أَنَّهُمْ اِسْتَمَرُّوا عَلَى الْعَهْد وَالْمِيثَاق وَ " صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه " قَالَ بَعْضهمْ أَجَله وَقَالَ الْبُخَارِيّ عَهْده وَهُوَ يَرْجِع إِلَى الْأَوَّل " وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " أَيْ وَمَا غَيَّرُوا عَهْد اللَّه وَلَا نَقَضُوهُ وَلَا بَدَّلُوهُ قَالَ الْبُخَارِيّ حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَان أَخْبَرَنَا شُعَيْب عَنْ الزُّهْرِيّ قَالَ أَخْبَرَنِي خَارِجَة بْن زَيْد بْن ثَابِت عَنْ أَبِيهِ قَالَ : لَمَّا نَسَخْنَا الْمُصْحَف فُقِدَتْ آيَة مِنْ سُورَة الْأَحْزَاب كُنْت أَسْمَع رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْرَؤُهَا لَمْ أَجِدهَا إِلَّا مَعَ خُزَيْمَةَ بْن ثَابِت الْأَنْصَارِيّ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ الَّذِي جَعَلَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَهَادَته بِشَهَادَةِ رَجُلَيْنِ" مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ" تَفَرَّدَ بِهِ الْبُخَارِيّ دُون مُسْلِم وَأَخْرَجَهُ أَحْمَد فِي مُسْنَده وَالتِّرْمِذِيّ وَالنَّسَائِيّ فِي التَّفْسِير مِنْ سُنَنهمَا مِنْ حَدِيث الزُّهْرِيّ بِهِ وَقَالَ التِّرْمِذِيّ حَسَن صَحِيح وَقَالَ الْبُخَارِيّ أَيْضًا حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن بَشَّار حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن عَبْد اللَّه الْأَنْصَارِيّ حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ ثُمَامَة عَنْ أَنَس بْن مَالِك رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ نَرَى هَذِهِ الْآيَة نَزَلَتْ فِي أَنَس بْن النَّضْر رَضِيَ اللَّه عَنْهُ " مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ " الْآيَة اِنْفَرَدَ بِهِ الْبُخَارِيّ مِنْ هَذَا الْوَجْه وَلَكِنْ لَهُ شَوَاهِد مِنْ طُرُق أُخَر قَالَ الْإِمَام أَحْمَد حَدَّثَنَا هَاشِم بْن الْقَاسِم حَدَّثَنَا سُلَيْمَان بْن الْمُغِيرَة عَنْ ثَابِت قَالَ أَنَس : عَمِّي أَنَس بْن النَّضْر رَضِيَ اللَّه عَنْهُ سُمِّيت بِهِ لَمْ يَشْهَد مَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْم بَدْر فَشَقَّ عَلَيْهِ وَقَالَ أَوَّل مَشْهَد شَهِدَهُ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ غِبْت عَنْهُ لَئِنْ أَرَانِي اللَّه تَعَالَى مَشْهَدًا فِيمَا بَعْد مَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَيَرَيَنَّ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ مَا أَصْنَع قَالَ فَهَابَ أَنْ يَقُول غَيْرهَا فَشَهِدَ مَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْم أُحُد فَاسْتَقْبَلَ سَعْد بْن مُعَاذ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَقَالَ لَهُ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ يَا أَبَا عَمْرو أَيْنَ وَاهًا لِرِيحِ الْجَنَّة إِنِّي أَجِدهُ دُون أُحُد قَالَ فَقَاتَلَهُمْ حَتَّى قُتِلَ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ فَوُجِدَ فِي جَسَده بِضْع وَثَمَانُونَ بَيْن ضَرْبَة وَطَعْنَة وَرَمْيَة فَقَالَتْ أُخْته عَمَّتِي الرُّبَيِّع اِبْنَة النَّضْر فَمَا عَرَفْت أَخِي إِلَّا بِبَنَانِهِ قَالَ فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة " مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " قَالَ فَكَانُوا يَرَوْنَ أَنَّهَا نَزَلَتْ فِيهِ وَفِي أَصْحَابه رَضِيَ اللَّه عَنْهُمْ وَرَوَاهُ مُسْلِم وَالتِّرْمِذِيّ وَالنَّسَائِيّ مِنْ حَدِيث سُلَيْمَان بْن الْمُغِيرَة بِهِ وَرَوَاهُ النَّسَائِيّ أَيْضًا وَابْن جَرِير مِنْ حَدِيث حَمَّاد بْن سَلَمَة عَنْ ثَابِت عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ بِهِ نَحْوه وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا أَحْمَد بْن سِنَان حَدَّثَنَا يَزِيد بْن هَارُون حَدَّثَنَا حُمَيْد عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ إِنَّ عَمّه يَعْنِي أَنَس بْن النَّضْر رَضِيَ اللَّه عَنْهُ غَابَ عَنْ قِتَال بَدْر فَقَالَ غِبْت عَنْ أَوَّل قِتَال قَاتَلَهُ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمُشْرِكِينَ لَئِنْ أَشْهَدَنِي اللَّه عَزَّ وَجَلَّ قِتَالًا لِلْمُشْرِكِينَ لَيَرَيَنَّ اللَّه تَعَالَى مَا أَصْنَع قَالَ فَلَمَّا كَانَ يَوْم أُحُد اِنْكَشَفَ الْمُسْلِمُونَ فَقَالَ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعْتَذِر إِلَيْك مِمَّا صَنَعَ هَؤُلَاءِ - يَعْنِي أَصْحَابه - وَأَبْرَأ إِلَيْك مِمَّا جَاءَ بِهِ هَؤُلَاءِ - يَعْنِي الْمُشْرِكِينَ - ثُمَّ تَقَدَّمَ فَلَقِيَهُ سَعْد يَعْنِي اِبْن مُعَاذ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ دُون أَحَد فَقَالَ أَنَا مَعَك قَالَ سَعْد رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَلَمْ أَسْتَطِعْ أَنْ أَصْنَع مَا صَنَعَ فَلَمَّا قُتِلَ قَالَ فَوُجِدَ فِيهِ بِضْع وَثَمَانُونَ ضَرْبَة سَيْف وَطَعْنَة رُمْح وَرَمْيَة سَهْم وَكَانُوا يَقُولُونَ فِيهِ وَفِي أَصْحَابه نَزَلَتْ " فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر" وَأَخْرَجَهُ التِّرْمِذِيّ فِي التَّفْسِير عَنْ عَبْد بْن حُمَيْد وَالنَّسَائِيّ فِيهِ أَيْضًا عَنْ إِسْحَاق بْن إِبْرَاهِيم كِلَاهُمَا عَنْ يَزِيد بْن هَارُون بِهِ وَقَالَ التِّرْمِذِيّ حَسَن . وَقَدْ رَوَاهُ الْبُخَارِيّ فِي الْمَغَازِي عَنْ حَسَّان بْن حَسَّان عَنْ مُحَمَّد بْن طَلْحَة عَنْ مُصَرِّف عَنْ حُمَيْد عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ بِهِ وَلَمْ يَذْكُر نُزُول الْآيَة وَرَوَاهُ اِبْن جَرِير مِنْ حَدِيث الْمُعْتَمِر بْن سُلَيْمَان عَنْ حُمَيْد عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ بِهِ : وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا أَحْمَد بْن الْفَضْل الْعَسْقَلَانِيّ حَدَّثَنَا سُلَيْمَان بْن أَيُّوب بْن سُلَيْمَان حَدَّثَنَا عِيسَى بْن مُوسَى بْن طَلْحَة بْن عُبَيْد اللَّه حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ جَدِّي عَنْ مُوسَى بْن طَلْحَة عَنْ أَبِيهِ طَلْحَة رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ : لَمَّا أَنْ رَجَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ أُحُد صَعِدَ الْمِنْبَر فَحَمِدَ اللَّه تَعَالَى وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَعَزَّى الْمُسْلِمِينَ بِمَا أَصَابَهُمْ وَأَخْبَرَهُمْ بِمَا لَهُمْ فِيهِ مِنْ الْأَجْر وَالذُّخْر ثُمَّ قَرَأَ هَذِهِ الْآيَة " مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه " الْآيَة كُلّهَا فَقَامَ إِلَيْهِ رَجُل مِنْ الْمُسْلِمِينَ فَقَالَ يَا رَسُول اللَّه مَنْ هَؤُلَاءِ ؟ فَأَقْبَلْت وَعَلَيَّ ثَوْبَانِ أَخْضَرَانِ حَضْرَمِيَّانِ فَقَالَ " أَيّهَا السَّائِل هَذَا مِنْهُمْ " وَكَذَا رَوَاهُ اِبْن جَرِير مِنْ حَدِيث سُلَيْمَان بْن أَيُّوب الطَّلْحِيّ بِهِ وَأَخْرَجَهُ التِّرْمِذِيّ فِي التَّفْسِير وَالْمَنَاقِب أَيْضًا وَابْن جَرِير مِنْ حَدِيث يُونُس بْن بُكَيْر عَنْ طَلْحَة بْن يَحْيَى عَنْ مُوسَى وَعِيسَى اِبْنَيْ طَلْحَة عَنْ أَبِيهِمَا رَضِيَ اللَّه عَنْهُمَا وَقَالَ حَدِيث غَرِيب لَا نَعْرِفهُ إِلَّا مِنْ حَدِيث يُونُس وَقَالَ أَيْضًا حَدَّثَنَا أَحْمَد بْن عِصَام الْأَنْصَارِيّ حَدَّثَنَا أَبُو عَامِر - يَعْنِي الْعَقَدِيّ - حَدَّثَنِي إِسْحَاق - يَعْنِي اِبْن طَلْحَة بْن عُبَيْد اللَّه - عَنْ مُوسَى بْن طَلْحَة قَالَ : دَخَلْت عَلَى مُعَاوِيَة رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَلَمَّا خَرَجْت دَعَانِي فَقَالَ أَلَا أَضَع عِنْدك يَا اِبْن أَخِي حَدِيثًا سَمِعْته مِنْ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ أَشْهَد لَسَمِعْت رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول " طَلْحَة مِمَّنْ قَضَى نَحْبه" وَرَوَاهُ اِبْن جَرِير حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب حَدَّثَنَا عَبْد الْحَمِيد الْحِمَّانِيّ عَنْ إِسْحَاق بْن يَحْيَى بْن طَلْحَة الطَّلْحِيّ عَنْ مُوسَى بْن طَلْحَة قَالَ : قَامَ مُعَاوِيَة بْن أَبِي سُفْيَان رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَقَالَ إِنِّي سَمِعْت رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول " طَلْحَة مِمَّنْ قَضَى نَحْبه " وَلِهَذَا قَالَ مُجَاهِد فِي قَوْله تَعَالَى " فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه" يَعْنِي عَهْده " وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر " قَالَ يَوْمًا فِيهِ الْقِتَال فَيَصْدُق فِي اللِّقَاء وَقَالَ الْحَسَن " فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه " يَعْنِي مَوْته عَلَى الصِّدْق وَالْوَفَاء وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر الْمَوْت عَلَى مِثْل ذَلِكَ وَمِنْهُمْ مَنْ لَمْ يُبَدِّل تَبْدِيلًا وَكَذَا قَالَ قَتَادَة وَابْن زَيْد وَقَالَ بَعْضهمْ نَحْبه نَذْره : وَقَوْله تَعَالَى " وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " أَيْ وَمَا غَيَّرُوا عَهْدهمْ وَبَدَّلُوا الْوَفَاء بِالْغَدْرِ بَلْ اِسْتَمَرُّوا عَلَى مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ وَمَا نَقَضُوهُ كَفِعْلِ الْمُنَافِقِينَ الَّذِينَ قَالُوا " إِنَّ بُيُوتنَا عَوْرَة وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِنْ يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَارًا وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّه مِنْ قَبْل لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَار " .














    السؤال التاسع والعشرون :




    من هي اليهوديّة التي حاولت قتل النبي صلى الله عليه وسلم.. بالسم ؟


    زينب بنت الحارث










    السؤال الثلاثون :




    انسب الكتب التالية إلى مؤلفيها :



    1. بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع
    الكاساني/علاء الدين أبو بكر بن مسعود


    2. المدونة الكبرى

    مالك بن أنس


    3. تفسير الكشّاف

    أبو القاسم الزمخشري



    يتبع ....










    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    سلمى
    المشاركة Sep 21 2010, 02:51 AM
    مشاركة #6
      


    قلب المنتدى النابض
    صورة المجموعة

    المجموعة: قلب المنتدى
    المشاركات: 9,720
    التسجيل: 06/07
    البلد: فلسطينية
    رقم العضوية: 507
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : موظف
    هوايـاتي وميولي : الخواطر
    نقـاط تميز العضو : 384
    مستوى التعليم : ماجستير
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:غير محدد
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم




    ثالثاً إجابات يمون :


    إقتباس
    السؤال الأول:

    علم الساعة وينزل الغيث يعلم مافي الارحام ماتدري نفس ماذا تكسب عن او ماتدري نفس بأي ارض تموت



    بسم الله الرحمن الرحيم
    (ان الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم مافي الارحام وماتدري
    نفس ماتكسب غدا وماتدري نفس بأي ارض تموت ان الله عليم خبير)
    34) سورة لقمان

    السؤال الثاني:

    سورة غافر-سورة فصلت-سورة الشورى-سورة الزخرف-سورة الدخان

    السؤال الثالث:

    لأن المشركين عيرو الرسول أنه ليس له أولاد ذكور وأنه أبتر فبشره الله بنهر من الجنة
    ناقص

    السؤال الرابع:

    علي بن أبي طالب:الرسول صلى الله عليه وسلم
    حمزة بن عبد المطلب:زيد بن الحارثة
    جعفر بن أبي طالب:معاذ بن جبل
    أبوعبيدة بن الجراح:أبي طلحة الانصاري


    سلمان الفارسي:أبي الدرداء


    السؤال الخامس:

    سورة التين –سورة الاعلى

    السؤال السادس:

    عن زوجته عائشة وزوجته حفصة

    السؤال السابع:

    الجحيم : ( احْشُرُوا الَّذِينَ ظَلَمُوا وَأَزْواجَهُمْ وَما كانُوا يَعْبُدُونَ * مِنْ دُونِ اللّه فَاهْدُوهُمْ إِلى صِراطِ الْجَحيمِ )
    وماأدراك ماالحطمة نار اللهالحطمة الموقدة)الهمزة
    وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَاالسعير كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ)سورة الملك
    السموم (والجان خلقناه من قبل من نار السموم)سورة الحجر أية 27
    سجين ( كلا أن كتاب الفجار لفي سجين)سورة المطففين أية 7
    الهاوية(فأمامن خفت موازينه فأمه هاوية )سورة القارعة

    السؤال الثامن:

    وَشَرَوْهُ بِثَمَنٍ بَخْسٍ دَرَاهِمَ مَعْدُودَةٍ وَكَانُواْ فِيهِ مِنَ الزَّاهِدِينَ)سورة يوسف أية رقم(20)
    (وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِن تَأْمَنْهُ بِقِنطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُم مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لاَّ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ)سورة أل عمران(75)

    السؤال التاسع:

    سورة المجادلة

    السؤال العاشر:

    أولا حرم على مؤمنين الصلاة وهم سكارى
    (ياأيها الذين أمنو لاتقربو الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلمو ماتقولون ولا جنبا إلا عابري سبيل حتى تغتسلو)سورة النساء 43
    ثانيا ذكرت مضار ومنافع الخمر وحرم لكثرة مضاره
    (يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما أثم كبير ومنافع لناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الأيات لعلكم تفكرون)سورة البقرة 219
    ثالثا تحريم الخمر
    (يا أيها الذين أمنوإنما الخمر والميسروالأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فجتنبوه لعلكم تفلحون)سورة المائدة90
    (إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله والصلاة فهل انتم منتهون)سورة المائدة91

    غير دقيق

    فالتحريم لم يكن من المرحلة الأولى .


    السؤال الحادي عشر:

    أخوات هود:الواقعة-المرسلات-عم يتساءلون-التكوير

    السؤال الثاني عشر:

    سورة العصر

    السؤال الثالث عشر:

    الأية 29من سورة الفتح
    (مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا)

    السؤال الرابع عشر:

    هي العصا واليد والطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم وانفلاق البحر ونقص الثمرات


    السؤال الخامس عشر:

    الوحي-تخير الأنبياء عند الموت- الأنبياءتنام عيونهم ولا تنام قلوبهم- لايقبر نبي إلا حيث يموت- لا تأكل الأرض أجسادهم-أحياء في قبوره


    جزء خطأ

    معنى تخير تختلف عن معنى تخيير .



    السؤال السادس عشر

    وقد ضرب الرسول صلى الله عليه وسلم مثلاً لاتفاق الرسل في الدين الواحد واختلافهم في الشرائع ، فقال : " الأنبياء إخوة لعلات ، أمهاتهم شتّى ، ودينهم واحد " (7) .
    قال ابن حجر : " الأنبياء أولاد علاّت ، وفي رواية عبد الرحمن المذكورة " أي في صحيح البخاري " : " والأنبياء إخوة لعلات " والعلات بفتح المهملة : الضرائر ، وأولاد العلات الإخوة من الأب ، وأمهاتهم شتى ، ومعنى الحديث : أنّ أصل دينهم واحد وهو التوحيد وإن اختلفت فروع الشرائع " (8) .


    السؤال السابع عشر:

    سيدنا أدم عليه السلام


    السؤال الثامن عشر:

    قيصر ملك الروم:أرسل أليه رجل أسمه دحية الكلبي
    النجاشي ملك الحبشة:عمر بن أمي الضمري
    كسرى ملك الفرس:الصحابي عبد الله بن حذافة السهمي
    المقوقس ملك مصر:حاطب بن أبي بلتعة

    السؤال التاسع عشر:

    أبو بكر الصديق
    وعمر بن الخطاب
    وعثمان بن عفان
    وعلي بن أبي طالب
    وعمر بن العاص


    السؤال العشرون:

    ذو الشهادتين:خزيمة بن ثابت الأنصاري

    ذو النور:الطفيل بن عمر الدوسي




    السؤال الحادي والعشرون:

    التحريم:هو الدخول في الصلاة ويكون بالتكبير
    التحليل:هو الخروج من الصلاة ويكون بالتسليم
    التثويب:هو الرد على قول المؤذن(الصلاة خيرمن النوم)بقوله (صدقت وبررت)
    القنوت:هو الدعاء بعد الرفع من الركوع ويكون في الوتر ومن الأدعية الواردة فيه(ألهم أهنا فبمن هديت وعافنا فيمن عافيت.......)



    السؤال الثاني والعشرون:

    العج:هو رفع الصوت بالتلبية باعتدال وهو مستحب للرجال لقوله صلى الله عليه وسلم لمن سأله:أي الحج أفضل؟فقال(العج والثج)
    وأنزلنا من المعصراتالثج:إسالة دماء الهدايا وقال تعالى ماء ثجاجا)أي سيالا
    والله أعلم



    السؤال الثالث والعشرون:

    غسيل الملائكة:حنظلة بن أبي عامر

    صقر قريش:عبد الرحمان بن معاوية بن هشام بن عبد الملك

    حجة الاسلام:الإمام زين الدين

    نقص في الاسم الأخير !!


    بائع الأمراء:هو العز بن عبد السلام


    شيخ الأسلام:هو أحمد تقي الدين أبو العباس بن عبد الحليم بن عبد السلام بن عبد الله بن أبي القاسم الخضر بن محمد بن الخضر بن علي بن عبد الله بن تيمية الحراني .



    السؤال الرابع والعشرون:

    الذين أرسل عليهم الحاصب قوم عاد

    خطأ : قوم لوط

    والذين خسف بهم الارض قارون

    والذين أغرقهم قوم فرعون... ناقص وقوم نوح

    ناقص

    السؤال الخامس والعشرون:
    حاطب بن أبي بَلْتعة


    السؤال السادس والعشرون:
    اسحق بن ابراهيم
    اسماعيل بن ابراهيم
    يعقوب بن اسحق
    يوسف بن يعقوب
    سليمان بن داود
    يحى بن زكريا





    السؤال السابع والعشرون:
    عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أعطيت خمسا لم يعطهن احد من الأنبياء قبلي : نصرت بالرعب مسيرة شهر , وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا فايما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصل, وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي , وأعطيت الشفاعة ,وكان النبي يبعث إلى قومه وبعثت إلى الناس عامة "



    السؤال الثامن والعشرون:

    عثمان بن عفان، وأنس بن النضر، وطلحة بن عبيد الله، وحمزة، وسعيد بن زيد، ومصعب بن عمير.


    السؤال التاسع والعشرون:

    هي يهودية واسمها : زينب بنت الحارث


    السؤال الثلاثون


    بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع: أبو بكر الكاشاني

    خطأ
    المدونة الكبرى:مالك بن أنس


    تفسير الكشّاف
    :أبي القاسم الزمخشري الخوارزمي






    يتبع ..








    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    سلمى
    المشاركة Sep 21 2010, 03:50 AM
    مشاركة #7
      


    قلب المنتدى النابض
    صورة المجموعة

    المجموعة: قلب المنتدى
    المشاركات: 9,720
    التسجيل: 06/07
    البلد: فلسطينية
    رقم العضوية: 507
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : موظف
    هوايـاتي وميولي : الخواطر
    نقـاط تميز العضو : 384
    مستوى التعليم : ماجستير
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:غير محدد
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم







    رابعاً إجابات Masha :


    إقتباس
    السؤال الأول :





    خمس لا يعلمهنَّ إلا الله ، ما هي ؟


    اذكر الآية الدالة على ذلك .



    الخمس التي لا يعلمهن إلا الله ..


    1- قيام الساعة مفتاح لليوم الآخر .
    2- ونزول الغيث مفتاح لحياة الأرض .
    3- وعلم ما في الأرحام مفتاح لحياة المخلوقات .
    4- وما تدري نفس ماذا تكسب غدا مفتاح للأرزاق .
    5- وما تدري نفس بأي أرض تموت مفتاح للقيامة الصغرى لكل إنسان بحسبه
    وهذه الخمس تُعرف بالعلامات والأمارات والدلائل :
    كما في الصحيحين من حديث أبي هريرة قال رضي الله عنه :كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما بارزاً للناس ، فأتاه رجل ، فقال :يا رسول الله ما الإيمان ؟ قال : أن تؤمن بالله وملائكته وكتابه ولقائه ورسله وتؤمن بالبعث الآخر . قال : يا رسول الله ما الإسلام ؟ قال : الإسلام أن تعبد الله ولا تشرك به شيئا وتقيم الصلاة المكتوبة وتؤدي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان قال : يا رسول الله ما الإحسان ؟ قال : أن تعبد الله كأنك تراه فإنك إن لا تراه فإنه يراك قال : يا رسول الله متى الساعة ؟ قال : ما المسئول عنها بأعلم من السائل ، ولكن سأحدثك عن أشراطها إذا ولدت الأمة ربَّـها فذاك من أشراطها ، وإذا كانت العراة الحفاة رؤوس الناس فذاك من أشراطها ، وإذا تطاول رعاء البهم في البنيان فذاك من أشراطها في خمـس لا يعلمهن إلا الله ، ثم تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) ثم أدبر ، فقال ردوه ، فلم يروا شيئا ، فقال : هذا جبريل جاء يعلم الناس دينهم رواه البخاري ومسلم .

    فالله سبحانه هو عالِم الغيب والشهادة

    ففي القرآن الكريم:

    قد وصف الله نفسه بذلك فقال تبارك وتعالى : ( قُلْ لا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ الْغَيْبَ إِلاّ اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ )
    وقال جل وعلا : ( أَفَرَأَيْتَ الَّذِي كَفَرَ بِآَيَاتِنَا وَقَالَ لأُوتَيَنَّ مَالًا وَوَلَدًا (77) أَطَّلَعَ الْغَيْبَ أَمِ اتَّخَذَ عِنْدَ الرَّحْمَنِ عَهْدًا (78) كَلاّ سَنَكْتُبُ مَا يَقُولُ وَنَمُدُّ لَهُ مِنَ الْعَذَابِ مَدًّا (79) وَنَرِثُهُ مَا يَقُولُ وَيَأْتِينَا فَرْدًا )

    وقد جاء عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها:
    أنها قالت : ثلاث من حدثكهن فقد كذب : من حدثك أن محمدا صلى الله عليه وسلم رأى ربه فقد كذب ، ثم قرأت : ( لا تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ ) وقرأت : ( وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلاّ وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ) ومـن حدثك أنه يعلم ما في غد ، فقد كذب ، ثم قرأت : ( وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا )
    ومن حدثك أنه كتم فقد كذب ، ثم قرأت : ( يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ) الآية . متفق عليه .










    السؤال الثاني :




    اذكر خمس سور من القرآن الكريم ، مطلعها ( حم )



    سبع سور في القرآن مطلعها حم هى :

    (1) سورة غافر : (حم . تنزيل الكتاب من الله العزيز العليم)

    (2) سورة فصلت : (حم . تنزيل من الرحمن الرحيم)

    (3) سورةالشورى : (حم . عسق)

    (4) سورة الزخرف : (حم . والكتاب المبين)

    (5) سورة الدخان : (حم . والكتاب المبين)

    (6) سورة الجاثية : (حم . تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم)

    (7) سورة الأحقاف : (حم . تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم








    السؤال الثالث :





    قال تعالى : " إنَّ شانئكَ هو الأبتر "



    ما سبب نزول هذه الآية ؟






    لأن بعض الكفار لما مات ابني الرسول عليه افضل الصلاة ..

    قال بتر محمد

    كما يقال ان العاص ابن وائل كان يكلم الرسول (ص) وعندما سألوة تكلم من ياعاص – رد العاص بن وائل وقال اكلم ( الأبتر ) وكان يقصد الرسول (ص) بهذه الكلمه – لأن العرب كانوا يعتبروا من ليس له ابن ولد يقال له الابتر لأن الرسول (ص) وقت هذا الحديث لم ينجب ذكورا – فنزلت الايه بسم الله الرحمن الرحيم ( ان أعطيناك الكوثر فصلى لربك وانحر ان شانئك هو الابتر ) صدق الله العظيم – ومعني الايه ان الله سبحانه وتعالي عز وجل اعطى للرسول النعم فليصلي لله وينحر وان الابتر هو العاص بن وائل وليس الرسول (ص)









    السؤال الرابع :





    آخى الرسول صلى الله عليه وسلم حين قدم إلى المدينة بين أصحابه من المهاجرين والأنصار ، اذكر من آخاهم النبي صلى الله عليهم وسلم مع هؤلاء :




    1. علي بن أبي طالب
    الرسول عليه الصلاة والسلام


    2. حمزة بن عبد المطلب
    زيد بن حارثة



    3. جعفر بن أبي طالب
    معاذ بن جبل


    4. أبو عبيدة بن الجراح


    سعد بن معاذ
    \
    خطأ

    5. سلمان الفارسي

    أبو الدرداء










    السؤال الخامس :



    سورة بدأت باسم ثمرتين وأخرى ختمت باسم نبيين ، ما هما ؟!

    السورة التي بدأت بذكر ثمرتين هي سورة التين ، و رقمها حسب ترتيب المصحف الشريف هو ( 95 ) .
    و أما السورة التي خمتمت بذكر نبيين فهي سورة الأعلى ، و رقمها حسب ترتيب المصحف الشريف هو ( 87 ) .









    السؤال السادس :



    قال تعالى : { إِن تَتُوبَآ إِلَى ٱللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلاَهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلاَئِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ }



    من المخاطب في هذه الآية ؟



    أخبرنا أبو منصور المنصوري، أخبرنا أبو الحسن الدَّارَقُطْنيُّ، حدَّثنا الحسين بن إسماعيل، حدَّثنا عبد الله بن شَبيب، حدَّثنا أحمد بن محمد بن عبد العزيز، قال: وجدت في كتاب أبي، عن الزُّهْرِي، عن عبيد بن عبد الله، عن ابن عباس، قال:
    وجدتْ حفصةُ رسولَ الله، ، مع أم إِبراهيمَ في يوم عائشةَ، فقالت: لأخبرَنَّها، فقال رسول الله : هي عليّ حرام إن قَرِبتُها فأخبرتْ عائشةَ بذلك، فأعلم الله رسوله ذلك، فَعَرَّف حفصة بعضَ ما قالت، فقالت له: من أخبرك؟ قال: {نَبَّأَنِيَ ٱلْعَلِيمُ ٱلْخَبِيرُ} فآلى رسول الله من نسائه شهراً، فأنزل الله تبارك وتعالى: {إِن تَتُوبَآ إِلَى ٱللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا....} الآية.








    بســم الله الـرحمــن الرحيــم





    السؤال السابع :



    اذكر ستة أسماء للنار وردت في القرآن ، مع ذكر الدليل لكل منها .




    -النَّارُ‏ : سورة البقرة - الجزء 1 - الآية 24

    فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين

    2-الْجَحِيمُ‏ : سورة البقرة - الجزء 1 - الآية 119

    إنا أرسلناك بالحق بشيرا ونذيرا ولا تسأل عن أصحاب الجحيم

    3- ‏جَهَنَّمُ سورة البقرة - الجزء 2 - الآية 206

    وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد

    4- ‏السَّعِيرُ سورة النساء - الجزء 4 - الآية 10
    إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون في بطونهم نارا وسيصلون سعيرا

    5-السموم سورة الطور - الجزء 27 - الآية 27

    فمن الله علينا ووقانا عذاب السموم


    6- سقر سورة القمر - الجزء 27 - الآية 48

    يوم يسحبون في النار على وجوههم ذوقوا مس سقر


    7-سجين سورة المطففين - الجزء 30 - الآية 7

    كلا إن كتاب الفجار لفي سجين


    8-هاوية سورة القارعة - الجزء 30 - الآية 9

    فأمه هاوية


    9-الحطمة سورة الهمزة - الجزء 30 - الآية 4 -

    كلا لينبذن في الحطمة








    السؤال الثامن :




    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تَعـِسَ عبدُ الدّينارِ والدّرهَم..." رواه البخاري




    وقد جاء ذكر الدّينار و الدَّراهم في موضعين من القرآن .. اذكرهما .


    قال – تعالى:{ومنهم من إن تأمنه بدنيار لا يؤده إليك إلا مادمت عليه قائما} (آل عمران:75)
    قال – تعالى:{وشروه بثمن بخس دراهم معدودة وكانوا فيه من الزاهدين } ( يوسف 20 )











    السؤال التاسع :



    سورة في القرآن الكريم لا تخلو آية فيها من لفظ الجلالة ( الله ) فما هذه السورة ؟!


    سورة المجادلة








    السؤال العاشر :




    تعلقت النفوس في الجاهلية بشرب الخمر ، ثم نزل تحريم الخمر في القرآن على ثلاث مراحل . . .



    اذكر هذه المراحل مع بيان الآيات التي نزلت بشأنها .

    المراحــــــــــــــــــــــــــــــــل
    المرحلة الاولى
    ( مرحلة المنه والعتاب )
    قال تعالى في سورة النحل ( ومن ثمرات النخيل والاعناب تتخذون منه سكرا ورزقا حسنا ان في ذلك لآية لقوم يعلمون )
    قال المفسرون ان هذه اول آية نزلت في تحريم في تحريم الخمر

    المرحله الثانيه
    ( مرحلة السؤال والاجابه )
    الاية السابقه وكما يقول ( الزمخشري ) في كشافه ( جمعت بين العتاب والمنه )
    فالله سبحانه وتعالى لفت انظار الناس بهذه الايماءه وايقظ شعورهم وهيأ نفوسهم لتقبل
    ما يأتي من حكم فجاء قوله تعالى
    ( يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما اثم كبير ومنافع للناس واثمهما اكبر من نفعهما )
    والمراد بالاثم هنا كل ما ينقص من الدين عند شربها وما فيها من القاء العداوة والبغضاء ,
    والصد عن ذكر الله
    والنفع : ما يستعان به في الوصول الى الخيرات , وما يتوصل به الى الخير فهو الخير
    فالنفع خير وضده ضير
    والمنفعه التي في الخمر ما يحصل من أرباح واكتساب وذهاب الهم وحصول الفرح وزيادة الكرم
    والشجاعه (( كما جاء في النهر الماد ــ لابي حيان الاندلسي
    مطبوع بهامش البحر المحيط ج 1 ص 213 ))

    المرحلة الثالثه
    ( النهي عن قرب الصلاة في حالة السكر )
    المسلم الذي يتأثم بشرب الخمر منهي عن اتيان الصلاة حتى يفيق افاقه تامه من المسكر , ليعلم مايقول , ولينتفع بهذا الموقف الذي يقفه بين يدي الله سبحانه وتعالى .... قال تعالى
    ( يا ايها الذين آمنوا لاتقربوا الصلاة وانتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون )
    والمراد في هذه الآية قولان هما
    الاول: لا تتعرضوا بالسكر في اوقات الصلاة
    الثاني: لا تدخلوا في الصلاة في حالة السكر
    وبعد نزول هذه الاية اجتنب المسلمون شرب الخمر في اوقات الصلاة فكانوا لايشربون إلا بعد صلاة العشاء وبعد صلاة الصبح لبعد ما بين هاتين الصلاتين وبين ما تليانهما .

    المرحلة الرابعه
    ( الامر بالاجتناب )
    بعد التمهيد الرباني في الآيات السابقه وبقاء الامر بين التحليل والتحريم نزل الامر الإلهي الجازم
    بتحريم الخمر تحريما شاملاً بقوله تعالى
    ( يا ايها الذين آمنوا انما الخمر والميسر والانصاب والازلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون انما يريد الشيطان ان يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل انتم منتهون )
    دلت الاية على ان الخمر رجس ( والرجس ) النتن القذر وقد يسمى الكفر والنفاق رجساً
    لانه نتن ... قال تعالى ( فزادتهم رجساً الى رجسهم )
    والمراد بالرجس في هذه الاية : النجس او الخبيثه المستقذرة









    السؤال الحادي عشر :



    عن أبي بكر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( شيّبتني هود وأخواتها ))



    فما هي أخواتها ؟!
    أخرج الترمذي عَنْ عِكْرِمَةَ عن ابنِ عبّاسٍ قالَ : قالَ أَبُو بَكْر رضي الله عنه: "يَا رَسُولَ الله قَدْ شِبْتَ. قالَ: شَيّبَتْنِي هُودٌ وَالْوَاقِعَةُ وَالمُرْسَلاَتُ و {عَمّ يَتَسَاءَلُونَ} و {إِذَا الشّمْسُ كُوّرَتْ}".

    وروى القرطبي عن أبي عبد الرحمن السلمي قال : سمعت أبا علي السري يقول: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام فقلت: يا رسول الله! روي عنك أنك قلت: (شيبتني هود). فقال: (نعم) فقلت له: ما الذي شيبك منها؟ قصص الأنبياء وهلاك الأمم! فقال: (لا ولكن قوله: فاستقم كما أمرت).
    فهذه الآية هي السبب في إسراع الشيب إلى المصطفى صلى الله عليه وسلم ، قال الحافظ المناوي - رحمه الله - :

    (شيبتني هود) أي سورة هود (وأخواتها) أي وأشباهها من السور التي فيها ذكر أهوال القيامة والعذاب والهموم والأحزان إذا تقاحمت على الإنسان أسرع إليه الشيب في غير أوان قال المتنبي:
    والهم يخترم الجسم نحافة *** ويشيب ناصية الصبيّ ويهرم .
    ولما فيها من ذكر الأمم وما حل بهم من عاجل بأس اللّه فأهل اليقين إذا تلوها انكشفت لهم من ملكه وسلطانه وبطشه وقهره ما تذهل منه النفوس ، وتشيب منه الرؤوس ، فلو ماتوا فزعاً لحق لهم لكن اللّه لطف بهم لإقامة الدين.

    وقال ابن عباس: ما نزل على النبي صلى اللّه عليه وسلم آية كانت أشق ولا أشد من قوله تعالى {فاستقم كما أمرت} ولذلك قال صلى اللّه عليه وسلم لأصحابه حين قالوا أسرع إليك الشيب قال: شيبتني هود إلخ.
    فالفزع يورث الشيب قبل موعده فهذه السورة اشتمل على الوعيد الهائل ، والهول الطائل الذي يفطر الأكباد ، ويذيب الأجساد قال تعالى : {يوماً يجعل الولدان شيباً} وإنما شابوا من الفزع.


    قال العلماء في (شيبتني هود وأخواتها) :
    لعل ذلك لما فيهن من التخويف الفظيع والوعيد الشديد لاشتمالهن مع قصرهنّ على حكاية أهوال الآخرة وعجائبها وفظائعها وأحوال الهالكين والمعذبين مع ما في بعضهن من الأمر بالاستقامة كما مر وهو من أصعب المقامات ، وهو كمقام الشكر إذ هو صرف العبد في كل ذرة ونفس جميع ما أنعم اللّه به عليه من حواسه الظاهرة والباطنة إلى ما خلق لأجله من عبادة ربه بما يليق بكل جارحة من جوارحه على الوجه الأكمل ، ولهذا لما قيل للمصطفى صلى اللّه عليه وسلم وقد أجهد نفسه بكثرة البكاء والخوف والضراعة: أتفعل هذا وقد غفر اللّه لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟ قال: أفلا أكون عبداً شكوراً.









    السؤال الثاني عشر :




    ما هي السورة التي قال عنها الإمام الشافعي : " لو لم تنزل على الناس غير هذه السورة لكفتهم "




    سورة العصر











    السؤال الثالث عشر :




    آية اشتملت على جميع أحرف المعجم ، ماهي ؟




    (مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا) (29( .] الفتح [.









    السؤال الرابع عشر :




    أيّد الله موسى عليه السلام بتسع آيات بيّنات ، فما هي هذه الآيات ؟



    وقد أشار القرآن الكريم إلى معجزات موسى عليه السلام بقوله تعالى : [ ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات فسئل بني إسرائيل ]
    قال ابن عباس رضي الله تعالى عنهما : ( هي : العصا ,, واليد ,, والسنين ,, والبحر ,, والطوفان ,, والجراد ,, والقمّل ,, والضفادع ,, والدّم ..
    قال الله تعالى : [ فأرسلنا عليهم الطوفان والجراد والقمّل والضفادع والدّم آيات مفصلات فاستكبروا وكانوا قوما مجرمين ]

    ( 1 ) العصا : وهي انقلاب عصاه حية تسعى ,, وابتلاعها حبال وعصيّ سحرة فرعون ..
    ( 2 ) اليد : وهي ادخال يده في جيبه ,, وإخراجها بيضاء من غير سوء ,, أي من غير برص ولا مرض ..
    ( 3 ) فلق البحر : وذلك عندما أوحى الله إلى موسى عليه السلام أن يخرج ليلا ببني إسرائيل من مصر في اتجاه الأرض المقدسة في فلسطين ,, وأن يضرب لهم في البحر طريقا يبسا ,, فلما لحقهم فرعون وجنوده ,, ودخلوا البحر وراءهم ضمّ الله الماء بعضه إلى بعض ,, فأغرق فرعون وجنوده ونجى موسى ومن معه ..
    ( 4 ) السنين : وهي سنوات القحط والجدب التي أتت على مصر ,, بسبب قلة ماء النيل وانحباس ماء المطر ,, مما أدى إلى نقص الثمرات ..
    ( 5 ) الطوفان : وهو ارتفاع منسوب ماء النيل ,, والفيضان الذي أدّى إلى إتلاف الزرع وتهدّم المساكن ..
    ( 6 ) الجراد : حيث أرسله الله تعالى عليهم بكثرة ,, فلم يُبق زرعا ولا ثمرا ولا شجرا إلا أتلفه ..
    ( 7 ) القمّل : حيث سلط الله تعالى عليهم هذه الحشرة المعروفة .. وقيل : هي صغار الجراد .. وقيل : البقّ ,, فانتشرت فيهم وأقضّت مضاجعهم ..
    ( 8 ) الضفادع : سلط الله عليهم الضفادع ,, فكثرت فيهم ,, ونغصت معيشتهم ,, فكانت تسقط في أطعمتهم ويجدزنها في فرشهم وملابسهم ..
    ( 9 ) الدم : حيث استحال الماء في مصر إلى دم ,, فكانوا إذا رفعوا الكأس ليشربوا وجدوه مختلطا بالدم .. وقيل : ابتلاهم الله بالرعاف .. وقيل : أصيبوا بالدمّل هم وبهائمهم ..

    كما أيد الله تعالى موسى عليه السلام بمعجزات كثيرة غير الذي ذكرنا ,, منها : ضرب المقتول بجزء البقرة وعودة الحياة إليه ,, وإخباره عن القاتل ... وتظليل الغمام لبني إسرائيل ... وإنزال المنّ ,, وهو حلوى ,, والسلوى : وهو طائر لذيذ ,, وغير ذلك من المعجزات الباهرات التي قصّها علينا القرآن الكريم ...









    السؤال الخامس عشر :



    اختصَّ الله الأنبياء بالرسالة والتبليغ واصطفاهم من بين سائر عباده ، وهناك أمور تفرّد بها الأنبياء دون البشر وخصَّهم الله بها في الدنيا قبل الآخرة ، ما هذه الأمور ؟!

    1-الوحي:
    خص الله الأنبياء دون سائر البشر بوحيه, وهذا الوحى يقتضى عدة أمور يفارقون بها الناس , فمن ذلك: تكليم الله بعضهم واتصالهم ببعض الملائكة, وتعريف الله لهم شيئاً من الغيوب الماضية أو الأتية واطلاع الله لهم على كل شئ من عالم الغيب. كما حدث مع النبي صلى الله عليه وسلم فى رحلة الإسراء والمعراج.

    2-تخيير الأنبياء عند الموت:
    مما تفرد به الأنبياء أنهم يخيرون بين الدنيا والأخرة, فعن عائشة رضى الله عنها قالت:" ما من نبي يمرض إلاخير بين الدنيا والأخرة".

    3-الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم:
    ومما أختص الله تعالى به الأنبياء أن أعينهم تنام وقلوبهم لا تنام, فعن أنس رضى الله عنه فى حديث الإسراء :"والنبي نائمةًً عيناه ولا ينام قلبه , كذلك الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم" (رواه البخارى).

    4-لا يقبر نبى إلا حيث يموت:
    مما خص الله به الأنبياء أنه لا يقبر نبي إلا فى الموضع الذى مات فيه, ففى الحديث:" ولم يقبر نبي إلاحيث يموت".
    ولهذا فإن الصحابة رضوان الله عليهم دفنوا الرسول صلى الله عليه وسلم فى حجرة عائشة رضى الله عنها حيث قبض.

    5-لا تأكل الأرض أجسادهم:
    ومن إكرام الله لأنبيائه ورسله أن الأرض لا تأكل أجسادهم , فمهما طال الزمان وتقام العهد تبقى أجسادهم محفوظة من البلى ففى الحديث:" إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء".(رواه أبو داود والنسائى وصححه ابن خزيمه وغيره).
    ويذكر أهل التاريخ قصة فيها عجب وغرابة,روى ابن كثير فى البداية والنهاية عن يونس بن بكير قال: لما فتحنا تستر وجدنا فى مال بيت الهرمزان سريراً عليه رجل ميت عند رأسه مصحف فأخذنا المصحف(والمراد به هنا: كتاب) فحملناه إلى عمر فدعا له كعباً فنسخه بالعربية فأإن أول رجل من العرب قرأه, قرأته مثل ما أقرأ القرآن هذا.
    فقلت لأبي العالية: ما كان فيه؟
    قال: سيركم وأموركم ولحون كلامكم, وما هو كائن بعد.
    قلت: فما صنعتم بالرجل؟
    قال: حفرنا له بالنهار ثلاثة عشر قبراً متفرقة, وما كان الليل دفناه وسوينا القبور كلها, لنعميه على الناس فلا ينبشونه.
    قلت: فما يرجون منه؟
    قال: كانت السماء إذا حبست عنهم برزوا بسريره فيمطرون.
    قلت: من كنتم تظنون الرجل؟
    قال: رجل يقال له دانيال.
    قلت: منذ كم وجدتموه؟
    قال: قد مات منذ ثلاثمائة سنة.
    قلت: ما تغير منه شئ.
    قال: لا,إلا شعرات من قفاه, إن لحوم الأنبياء لا يبليها الأرض ولا تأكلها السباع.

    6-أحياء في قبورهم:
    صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:" الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون"(صحيح الجامع:41412).
    وروى الإمام مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:" مررت على موسى ليلة أسري بي عند الكثيب الأحمر وهو قائم يصلى"


    7- الاصطفاء.



    السؤال السادس عشر :



    ورد في حديث رواه البخاري : الأنبياء إخوة لعلات " فما معنى هذا الحديث ؟!

    قال العلماء : أولاد العلات بفتح العين المهملة وتشديد اللام هم الإخوة لأب من أمهات شتى . وأما الإخوة من الأبوين فيقال لهم أولاد الأعيان .

    قال جمهور العلماء : معنى الحديث أصل إيمانهم واحد ، وشرائعهم مختلفة ، فإنهم متفقون في أصول التوحيد ، وأما فروع الشرائع فوقع فيها الاختلاف .










    السؤال السابع عشر :




    من هو النبي الذي ورد عنه الدعاء القرآني التالي :


    "ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين "


    سيدنا ادم عليه الصلاة والسلام








    السؤال الثامن عشر :



    في السنة السادسة للهجرة بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الملوك والحكام بكتبه ، اذكر أسماء رسله إلى كل من :


    1. قيصر ملك الروم
    دحية بن خليفة الكلبي

    2. النجاشي ملك الحبشة
    عمر بن أمية الضمري

    3. كسرى ملك الفرس
    عبد الله بن حذافة

    4.المقوقس ملك مصر
    حاطب بن أبي بلتعة








    السؤال التاسع عشر :



    اذكر خمسة من كتّاب النبي صلى الله عليه وسلم .



    1- كتّاب الوحي
    عثمان ، علي ، أبي بن كعب ، زيد بن ثابت ، معاوية بن ابى سفيان ، خالد بن سعيد بن العاص ، أبّان بن سعيد ، العلاء بن الحضرمي ، حنظلة بن الربيع ، عبد الله بن سعد بن ابى سرح ، اخو عثمان من الرضاعة
    2- اموال الصدقات :
    الزبير بن العوام ، جهم بن الصلت
    3- حوض النخل :
    حذيفة بن اليمان
    4- المداينات والمعاملات :
    المغيرة بن شعبة ، الحصين بن نمير
    5- التوقيعات الى الملوك :
    شرحبيل بن حسنة
    6- فى طريق الهجرة :
    ابو بكر الصديق








    السؤال العشرون :




    اذكر أصحاب الألقاب التالية :



    1. ذو الشهادتين


    أبو عمارة .. خزيمة بن ثابت الأنصاري

    2. ذو النور
    الطفيل بن عامر الدوسي
    وهبه الله نورا في سوطه
    ويقال أنه عبد الله بن الطفيل الأزدي











    السؤال الحادي و العشرون :





    ما معنى المصطلحات التالية في الصلاة والآذان ؟



    التحريم

    تكبيرة الاحرام أي التكبير للدخول في الصلاة
    والمقصود أنه بالتكبير تحرم أشياء كانت حلالً قبله مثل الأكل والشرب والكلام وغيرها


    التحليل

    هو التسليم للخروج من الصلاة التحليل هو التسليم : أي أن الأشياء التي كانت محرمة من أجل الدخول في الصلاة أصبحت بالتسليم حلال
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تحريمها التكبير، وتحليلها التسليم)) رواه أبو داود والترمذي وغيرهما. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تحريمها التكبير، وتحليلها التسليم)) رواه أبو داود والترمذي وغيرهما.
    التثويب
    التثويب هو ان يقول المؤذن في اذان الفجر ( الصلاة خير من النوم ) ويرد على قول المؤذن (الصلاة خير من النوم) بقوله (صدقت وبررت) وقيل يجمع بين القولين أي: يقول (الصلاة خير من النوم وصدقت وبررت) قاله في الفروع.

    القنوت
    هو الدعاء بعد الرفع من الركوع، ويكون في الوتر. ومن الأدعية الواردة فيه (اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت...).










    السؤال الثاني و العشرون :



    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أفضل الحجّ العجّ والثّج "


    ما معنى العجّ والثّج ؟

    العج: هو رفع الصوت بالتلبية باعتدال، وهو مستحب للرجال، لقوله صلى الله عليه وسلم لمن سأله: أي الحج أفضل؟ فقال صلى الله عليه وسلم: "العج، والثج"
    والثج: إسالة دماء الهدايا، وقال تعالى: (وأنزلنا من المعصرات ماء ثجاجاً) أي سيالاً.







    السؤال الثالث و العشرون :



    اذكر أصحاب الألقاب التالية :


    1.غسيل الملائكة
    حنظلة بن أبي عامر

    2.صقر قريش
    عبد الرحمن الداخل

    3.حجّة الإسلام
    أبو حامد الغزالي


    4.بائع الأمراء
    أبو محمد عز الدين عبد العزيز بن عبد السلام بن أبي القاسم بن الحسن ( العز بن عبد السلام )

    5.شيخ الإسلام


    أبو تميمة
    خطأ

    ابن تيمية


    رضي الله عنهم وارضاهم










    السؤال الرابع و العشرون :




    قال تعالى : " فكلاً أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصباً ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون "




    من الذين أرسل عليهم الحاصب ؟

    ومن الذين خسف بهم الأرض ؟!

    ومن الذين أغرقهم ؟


    جاءوا في قولى تعالى
    بسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ .

    وَعَادًا وَثَمُودَ وَقَدْ تَبَيَّنَ لَكُمْ مِنْ مَسَاكِنِهِمْ وَزَيَّنَ لَهُمَ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَكَانُوا مُسْتَبْصِرِينَ (38) وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مُوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ (39) فَكُلًّا أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِبًا وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (40) صدق الله العظيم . سورة العنكبوت

    الله سبحانه وتعالى أخبرنا بهم فى ألأيات الكريمه .

    أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِبًا : قوم عاد وقوم لوط

    أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ : قوم ثَمُودَ

    خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ : قَارُونَ

    مِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا : فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وقوم نوح


    جزء خطأ








    السؤال الخامس و العشرون :



    من هو الصحابي الذي نزل فيه قول الله تعالى :


    " يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوّي وعدوّكم أولياء تلقون إليهم بالمودّة "

    قَالَ جَمَاعَةٌ مِنَ الْمُفَسِّرِينَ: نَزَلَتْ فِي حَاطِبِ بْنِ أَبِي بَلْتَعَةَ وَذَلِكَ أَنَّ سَارَةَ مَوْلَاةَ أَبِي عَمْرِو بْنِ صَيْفِيِّ بْنِ هَاشِمِ بْنِ عَبْدِ مَنَافٍ أَتَتْ رَسُولَ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - مِنْ مَكَّةَ إِلَى الْمَدِينَةِ وَرَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - يَتَجَهَّزُ لِفَتْحِ مَكَّةَ فَقَالَ لَهَا: "أَمُسْلِمَةً جِئْتِ؟" قَالَتْ: لَا، قَالَ: "فَمَا جَاءَ بِكِ؟" قَالَتْ: أَنْتُمْ كُنْتُمُ الْأَهْلَ وَالْعَشِيرَةَ وَالْمَوَالِيَ، وَقَدِ احْتَجْتُ حَاجَةً شَدِيدَةً فَقَدِمْتُ عَلَيْكُمْ لِتُعْطُونِي وَتَكْسُوَنِي، قَالَ لَهَا: "فَأَيْنَ أَنْتَ مِنْ شَبَابِ أَهْلِ مَكَّةَ"، وَكَانَتْ مُغَنِّيَةً، قَالَتْ: مَا طُلِبَ مِنِّي شَيْءٌ بَعْدَ وَقْعَةِ بَدْرٍ فَحَثَّ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - بَنِي عَبْدِ الْمُطَّلِبِ فَكَسَوْهَا وَحَمَلُوهَا وَأَعْطَوْهَا، فَأَتَاهَا حَاطِبُ بْنُ أَبِي بَلْتَعَةَ وَكَتَبَ مَعَهَا إِلَى أَهْلِ مَكَّةَ وَأَعْطَاهَا عَشَرَةَ دَنَانِيرَ عَلَى أَنْ تُوَصِّلَ الْكِتَابَ إِلَى أَهْلِ مَكَّةَ، وَكَتَبَ فِي الْكِتَابِ: مِنْ حَاطِبٍ إِلَى أَهْلِ مَكَّةَ، إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - يُرِيدُكُمْ فَخُذُوا حِذْرَكُمْ، فَخَرَجَتْ سَارَةُ وَنَزَلَ جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلَامُ، فَأَخْبَرَ النَّبِيَّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - بِمَا فَعَلَ حَاطِبٌ، فَبَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - عَلِيًّا وَعَمَّارًا وَالزُّبَيْرَ وَطَلْحَةَ وَالْمِقْدَادَ بْنَ الْأَسْوَدِ وَأَبَا مَرْثَدٍ وَكَانُوا كُلُّهُمْ فُرْسَانًا، وَقَالَ لَهُمُ: "انْطَلِقُوا حَتَّى تَأْتُوا رَوْضَةَ خَاخٍ، فَإِنَّ فِيهَا ظَعِينَةً مَعَهَا كِتَابٌ مِنْ حَاطِبٍ إِلَى الْمُشْرِكِينَ، فَخُذُوهُ مِنْهَا وَخَلُّوا سَبِيلَهَا، فَإِنْ لَمْ تَدْفَعْهُ إِلَيْكُمْ فَاضْرِبُوا عُنُقَهَا"، فَخَرَجُوا حَتَّى أَدْرَكُوهَا فِي ذَلِكَ الْمَكَانِ، فَقَالُوا لَهَا: أَيْنَ الْكِتَابُ؟ فَحَلَفَتْ بِاللَّهِ مَا مَعَهَا مِنْ كِتَابٍ، فَفَتَّشُوا مَتَاعَهَا فلم يجدوا معا كِتَابًا، فَهَمُّوا بِالرُّجُوعِ، فَقَالَ عَلِيٌّ: وَاللَّهِ مَا كَذَبَنَا وَلَا كَذَّبْنَا، وَسَلَّ سَيْفَهُ، وَقَالَ: أَخْرِجِي الْكِتَابَ وَإِلَّا وَاللَّهِ لَأُجَرِّدَنَّكِ وَلَأَضْرِبَنَّ عُنُقَكِ، فَلَمَّا رَأَتِ الْجِدَّ أَخْرَجَتْهُ مِنْ ذُؤَابَتِهَا وَكَانَتْ قَدْ خَبَّأَتْهُ فِي شَعْرِهَا، فَخَلَّوْا سَبِيلَهَا وَرَجَعُوا بِالْكِتَابِ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - فَأَرْسَلَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - إِلَى حَاطِبٍ فَأَتَاهُ، فَقَالَ لَهُ: "هَلْ تَعْرِفُ الْكِتَابَ؟ " قَالَ: نَعَمْ، قَالَ: "فَمَا حَمَلَكَ عَلَى مَا صَنَعْتَ؟" فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَاللَّهِ مَا كَفَرْتُ مُنْذُ أَسْلَمْتُ، وَلَا غَشَشْتُكَ مُنْذُ نَصَحْتُكَ، وَلَا أَحْبَبْتُهُمْ مُنْذُ فَارَقْتُهُمْ، وَلَكِنْ لَمْ يَكُنْ أَحَدٌ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ إِلَّا وَلَهُ بِمَكَّةَ مَنْ يَمْنَعُ عَشِيرَتَهُ، وَكُنْتُ غَرِيبًا فِيهِمْ وَكَانَ أَهْلِي بَيْنَ ظَهْرَانَيْهِمْ، فَخَشِيتُ عَلَى أَهْلِي فَأَرَدْتُ أَنْ أَتَّخِذَ عِنْدَهُمْ يَدًا وَقَدْ عَلِمْتُ أَنَّ اللَّهَ يُنْزِلُ بِهِمْ بَأْسَهُ وَأَنَّ كِتَابِي لَا يُغْنِي عَنْهُمْ شَيْئًا. فَصَدَّقَهُ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَعَذَرَهُ، فَنَزَلَتْ هَذِهِ السورة: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ} فَقَامَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ فَقَالَ: دَعْنِي يَا رَسُولَ اللَّهِ أَضْرِبُ عُنُقَ هَذَا الْمُنَافِقِ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - "وَمَا يُدْرِيكَ يَا عُمَرُ لَعَلَّ اللَّهَ قَدِ اطَّلَعَ عَلَى أَهْلِ بَدْرٍ فَقَالَ لَهُمْ: اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ فَقَدْ غَفَرْتُ لَكُمْ".








    السؤال السادس و العشرون :




    ذكر في القرآن الكريم أشخاص كلهم نبي بن نبي ، من هم ؟!

    اسماعيل بن ابراهيم - اسحاق بن ابراهيم - يعقوب بن اسحاق - يوسف بن يعقوب -يحيى بن زكريا -سليمان بن داوود












    السؤال السابع و العشرون :



    ما هي الخمس التي أعطاها الله تعالى للرسول صلى الله عليه وسلم ولم يعطها لنبي قبله ؟


    1/ نصر عليه السلام بالرعب يقع على من يريد حربهم عند وصول خبر مسيره إليهم
    2/ أحلت له الغنائم المأخوذة من الحرب
    3/ جعلت له الأرض مسجدا وطهورا
    4/ بعث إلى الناس كافة
    5/ أعطي الشفاعة يوم القيامة
    عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أنه قال : قال صلى الله عليه وسلم ((أعطيت خمس لم يعطهن أحد قبلي، نصرت بالرعب مسيرة شهر؛ وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي، وجعلت لي الأرض مسجدًا وطهورًا، فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فعنده مسجده وطهوره، وبعثت إلى الناس كافة وكان كل نبي يبعث في قومه خاصة؛ وأعطيت الشفاعة)) رواه البخاري











    السؤال الثامن والعشرون :



    قال تعالى : " رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ."



    من هم هؤلاء الرجال ؟!

    لَمَّا ذَكَرَ عَزَّ وَجَلَّ عَنْ الْمُنَافِقِينَ أَنَّهُمْ نَقَضُوا الْعَهْد الَّذِي كَانُوا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَار وَصَفَ الْمُؤْمِنِينَ أَنَّهُمْ اِسْتَمَرُّوا عَلَى الْعَهْد وَالْمِيثَاق وَ " صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه " قَالَ بَعْضهمْ أَجَله وَقَالَ الْبُخَارِيّ عَهْده وَهُوَ يَرْجِع إِلَى الْأَوَّل " وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " أَيْ وَمَا غَيَّرُوا عَهْد اللَّه وَلَا نَقَضُوهُ وَلَا بَدَّلُوهُ قَالَ الْبُخَارِيّ حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَان أَخْبَرَنَا شُعَيْب عَنْ الزُّهْرِيّ قَالَ أَخْبَرَنِي خَارِجَة بْن زَيْد بْن ثَابِت عَنْ أَبِيهِ قَالَ : لَمَّا نَسَخْنَا الْمُصْحَف فُقِدَتْ آيَة مِنْ سُورَة الْأَحْزَاب كُنْت أَسْمَع رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْرَؤُهَا لَمْ أَجِدهَا إِلَّا مَعَ خُزَيْمَةَ بْن ثَابِت الْأَنْصَارِيّ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ الَّذِي جَعَلَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَهَادَته بِشَهَادَةِ رَجُلَيْنِ" مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ" تَفَرَّدَ بِهِ الْبُخَارِيّ دُون مُسْلِم وَأَخْرَجَهُ أَحْمَد فِي مُسْنَده وَالتِّرْمِذِيّ وَالنَّسَائِيّ فِي التَّفْسِير مِنْ سُنَنهمَا مِنْ حَدِيث الزُّهْرِيّ بِهِ وَقَالَ التِّرْمِذِيّ حَسَن صَحِيح وَقَالَ الْبُخَارِيّ أَيْضًا حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن بَشَّار حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن عَبْد اللَّه الْأَنْصَارِيّ حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ ثُمَامَة عَنْ أَنَس بْن مَالِك رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ نَرَى هَذِهِ الْآيَة نَزَلَتْ فِي أَنَس بْن النَّضْر رَضِيَ اللَّه عَنْهُ " مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ " الْآيَة اِنْفَرَدَ بِهِ الْبُخَارِيّ مِنْ هَذَا الْوَجْه وَلَكِنْ لَهُ شَوَاهِد مِنْ طُرُق أُخَر قَالَ الْإِمَام أَحْمَد حَدَّثَنَا هَاشِم بْن الْقَاسِم حَدَّثَنَا سُلَيْمَان بْن الْمُغِيرَة عَنْ ثَابِت قَالَ أَنَس : عَمِّي أَنَس بْن النَّضْر رَضِيَ اللَّه عَنْهُ سُمِّيت بِهِ لَمْ يَشْهَد مَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْم بَدْر فَشَقَّ عَلَيْهِ وَقَالَ أَوَّل مَشْهَد شَهِدَهُ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ غِبْت عَنْهُ لَئِنْ أَرَانِي اللَّه تَعَالَى مَشْهَدًا فِيمَا بَعْد مَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَيَرَيَنَّ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ مَا أَصْنَع قَالَ فَهَابَ أَنْ يَقُول غَيْرهَا فَشَهِدَ مَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْم أُحُد فَاسْتَقْبَلَ سَعْد بْن مُعَاذ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَقَالَ لَهُ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ يَا أَبَا عَمْرو أَيْنَ وَاهًا لِرِيحِ الْجَنَّة إِنِّي أَجِدهُ دُون أُحُد قَالَ فَقَاتَلَهُمْ حَتَّى قُتِلَ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ فَوُجِدَ فِي جَسَده بِضْع وَثَمَانُونَ بَيْن ضَرْبَة وَطَعْنَة وَرَمْيَة فَقَالَتْ أُخْته عَمَّتِي الرُّبَيِّع اِبْنَة النَّضْر فَمَا عَرَفْت أَخِي إِلَّا بِبَنَانِهِ قَالَ فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة " مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " قَالَ فَكَانُوا يَرَوْنَ أَنَّهَا نَزَلَتْ فِيهِ وَفِي أَصْحَابه رَضِيَ اللَّه عَنْهُمْ وَرَوَاهُ مُسْلِم وَالتِّرْمِذِيّ وَالنَّسَائِيّ مِنْ حَدِيث سُلَيْمَان بْن الْمُغِيرَة بِهِ وَرَوَاهُ النَّسَائِيّ أَيْضًا وَابْن جَرِير مِنْ حَدِيث حَمَّاد بْن سَلَمَة عَنْ ثَابِت عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ بِهِ نَحْوه وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا أَحْمَد بْن سِنَان حَدَّثَنَا يَزِيد بْن هَارُون حَدَّثَنَا حُمَيْد عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ إِنَّ عَمّه يَعْنِي أَنَس بْن النَّضْر رَضِيَ اللَّه عَنْهُ غَابَ عَنْ قِتَال بَدْر فَقَالَ غِبْت عَنْ أَوَّل قِتَال قَاتَلَهُ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمُشْرِكِينَ لَئِنْ أَشْهَدَنِي اللَّه عَزَّ وَجَلَّ قِتَالًا لِلْمُشْرِكِينَ لَيَرَيَنَّ اللَّه تَعَالَى مَا أَصْنَع قَالَ فَلَمَّا كَانَ يَوْم أُحُد اِنْكَشَفَ الْمُسْلِمُونَ فَقَالَ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعْتَذِر إِلَيْك مِمَّا صَنَعَ هَؤُلَاءِ - يَعْنِي أَصْحَابه - وَأَبْرَأ إِلَيْك مِمَّا جَاءَ بِهِ هَؤُلَاءِ - يَعْنِي الْمُشْرِكِينَ - ثُمَّ تَقَدَّمَ فَلَقِيَهُ سَعْد يَعْنِي اِبْن مُعَاذ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ دُون أَحَد فَقَالَ أَنَا مَعَك قَالَ سَعْد رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَلَمْ أَسْتَطِعْ أَنْ أَصْنَع مَا صَنَعَ فَلَمَّا قُتِلَ قَالَ فَوُجِدَ فِيهِ بِضْع وَثَمَانُونَ ضَرْبَة سَيْف وَطَعْنَة رُمْح وَرَمْيَة سَهْم وَكَانُوا يَقُولُونَ فِيهِ وَفِي أَصْحَابه نَزَلَتْ " فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر" وَأَخْرَجَهُ التِّرْمِذِيّ فِي التَّفْسِير عَنْ عَبْد بْن حُمَيْد وَالنَّسَائِيّ فِيهِ أَيْضًا عَنْ إِسْحَاق بْن إِبْرَاهِيم كِلَاهُمَا عَنْ يَزِيد بْن هَارُون بِهِ وَقَالَ التِّرْمِذِيّ حَسَن . وَقَدْ رَوَاهُ الْبُخَارِيّ فِي الْمَغَازِي عَنْ حَسَّان بْن حَسَّان عَنْ مُحَمَّد بْن طَلْحَة عَنْ مُصَرِّف عَنْ حُمَيْد عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ بِهِ وَلَمْ يَذْكُر نُزُول الْآيَة وَرَوَاهُ اِبْن جَرِير مِنْ حَدِيث الْمُعْتَمِر بْن سُلَيْمَان عَنْ حُمَيْد عَنْ أَنَس رَضِيَ اللَّه عَنْهُ بِهِ : وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا أَحْمَد بْن الْفَضْل الْعَسْقَلَانِيّ حَدَّثَنَا سُلَيْمَان بْن أَيُّوب بْن سُلَيْمَان حَدَّثَنَا عِيسَى بْن مُوسَى بْن طَلْحَة بْن عُبَيْد اللَّه حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ جَدِّي عَنْ مُوسَى بْن طَلْحَة عَنْ أَبِيهِ طَلْحَة رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قَالَ : لَمَّا أَنْ رَجَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ أُحُد صَعِدَ الْمِنْبَر فَحَمِدَ اللَّه تَعَالَى وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَعَزَّى الْمُسْلِمِينَ بِمَا أَصَابَهُمْ وَأَخْبَرَهُمْ بِمَا لَهُمْ فِيهِ مِنْ الْأَجْر وَالذُّخْر ثُمَّ قَرَأَ هَذِهِ الْآيَة " مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَال صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه " الْآيَة كُلّهَا فَقَامَ إِلَيْهِ رَجُل مِنْ الْمُسْلِمِينَ فَقَالَ يَا رَسُول اللَّه مَنْ هَؤُلَاءِ ؟ فَأَقْبَلْت وَعَلَيَّ ثَوْبَانِ أَخْضَرَانِ حَضْرَمِيَّانِ فَقَالَ " أَيّهَا السَّائِل هَذَا مِنْهُمْ " وَكَذَا رَوَاهُ اِبْن جَرِير مِنْ حَدِيث سُلَيْمَان بْن أَيُّوب الطَّلْحِيّ بِهِ وَأَخْرَجَهُ التِّرْمِذِيّ فِي التَّفْسِير وَالْمَنَاقِب أَيْضًا وَابْن جَرِير مِنْ حَدِيث يُونُس بْن بُكَيْر عَنْ طَلْحَة بْن يَحْيَى عَنْ مُوسَى وَعِيسَى اِبْنَيْ طَلْحَة عَنْ أَبِيهِمَا رَضِيَ اللَّه عَنْهُمَا وَقَالَ حَدِيث غَرِيب لَا نَعْرِفهُ إِلَّا مِنْ حَدِيث يُونُس وَقَالَ أَيْضًا حَدَّثَنَا أَحْمَد بْن عِصَام الْأَنْصَارِيّ حَدَّثَنَا أَبُو عَامِر - يَعْنِي الْعَقَدِيّ - حَدَّثَنِي إِسْحَاق - يَعْنِي اِبْن طَلْحَة بْن عُبَيْد اللَّه - عَنْ مُوسَى بْن طَلْحَة قَالَ : دَخَلْت عَلَى مُعَاوِيَة رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَلَمَّا خَرَجْت دَعَانِي فَقَالَ أَلَا أَضَع عِنْدك يَا اِبْن أَخِي حَدِيثًا سَمِعْته مِنْ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ أَشْهَد لَسَمِعْت رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول " طَلْحَة مِمَّنْ قَضَى نَحْبه" وَرَوَاهُ اِبْن جَرِير حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب حَدَّثَنَا عَبْد الْحَمِيد الْحِمَّانِيّ عَنْ إِسْحَاق بْن يَحْيَى بْن طَلْحَة الطَّلْحِيّ عَنْ مُوسَى بْن طَلْحَة قَالَ : قَامَ مُعَاوِيَة بْن أَبِي سُفْيَان رَضِيَ اللَّه عَنْهُ فَقَالَ إِنِّي سَمِعْت رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول " طَلْحَة مِمَّنْ قَضَى نَحْبه " وَلِهَذَا قَالَ مُجَاهِد فِي قَوْله تَعَالَى " فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه" يَعْنِي عَهْده " وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر " قَالَ يَوْمًا فِيهِ الْقِتَال فَيَصْدُق فِي اللِّقَاء وَقَالَ الْحَسَن " فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبه " يَعْنِي مَوْته عَلَى الصِّدْق وَالْوَفَاء وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِر الْمَوْت عَلَى مِثْل ذَلِكَ وَمِنْهُمْ مَنْ لَمْ يُبَدِّل تَبْدِيلًا وَكَذَا قَالَ قَتَادَة وَابْن زَيْد وَقَالَ بَعْضهمْ نَحْبه نَذْره : وَقَوْله تَعَالَى " وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " أَيْ وَمَا غَيَّرُوا عَهْدهمْ وَبَدَّلُوا الْوَفَاء بِالْغَدْرِ بَلْ اِسْتَمَرُّوا عَلَى مَا عَاهَدُوا اللَّه عَلَيْهِ وَمَا نَقَضُوهُ كَفِعْلِ الْمُنَافِقِينَ الَّذِينَ قَالُوا " إِنَّ بُيُوتنَا عَوْرَة وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِنْ يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَارًا وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّه مِنْ قَبْل لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَار " .






    بســم الله الـرحمــن الرحيــم






    السؤال التاسع والعشرون :




    من هي اليهوديّة التي حاولت قتل النبي صلى الله عليه وسلم.. بالسم ؟


    زينب بنت الحارث








    السؤال الثلاثون :




    انسب الكتب التالية إلى مؤلفيها :



    1. بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع
    الكاساني/علاء الدين أبو بكر بن مسعود


    2. المدونة الكبرى

    مالك بن أنس


    3. تفسير الكشّاف

    أبو القاسم الزمخشري







    يتبع ....







    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    سلمى
    المشاركة Sep 21 2010, 04:16 AM
    مشاركة #8
      


    قلب المنتدى النابض
    صورة المجموعة

    المجموعة: قلب المنتدى
    المشاركات: 9,720
    التسجيل: 06/07
    البلد: فلسطينية
    رقم العضوية: 507
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : موظف
    هوايـاتي وميولي : الخواطر
    نقـاط تميز العضو : 384
    مستوى التعليم : ماجستير
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : الافتراضي
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:غير محدد
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 128 Mb
    برأيي مـنتدانــا:رائع جداً

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSلا إلـــه إلا أنـــتَ سبحـانكَ إنّي كنتُ من الظالمــين


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • كيــف تحفـظ القــرآن ؟
  • أجمل نظرة في حياتك
  • وقفات في حياة التابعيات
  • الباحثة .. مرحباً بكِ
  • أحاديث في عمل الخير
  • القلب مركز التعقّل
  • أنواع القلوب في كتاب الله عزّ وجلّ
  • -ـ.رجل عادي .. كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.MMA_LORD_735 كل عام وأنت بخير.ـ-
  • -ـ.Salam كل عام وأنتِ بخير.ـ-
  •  
     

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم




    المركز الأول




    جرح الأقصى




    30 من 30




    المركز الثاني






    Masha






    28.30 من 30





    المركز الثاني / مكرر



    syrianrose





    28.30 من 30




    المركز الثالث





    يمون




    26.30 من 30





    وألف مبروك للفائزات





    وستضاف نقاط التميز ،، والأوسمة الخاصة بكل فائزة ..



    وكل عام وأنت بخير







    وعلى حب الله ورسوله نلتقي .



    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    Masha
    المشاركة Sep 21 2010, 05:31 PM
    مشاركة #9
      


    ملكة النرجسية وسفيرة الجنون
    صورة المجموعة

    المجموعة: أعضاء مبدعين
    المشاركات: 3,084
    التسجيل: 03/17
    البلد: عالمي المجنون ..
    رقم العضوية: 840
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : طالب
    هوايـاتي وميولي : الجنون
    نقـاط تميز العضو : 30
    مستوى التعليم : جامعي
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : Red
    أكثر قسم أفضله:الأدبي
    لوني المفضل هو:وردي
    أدعم دومـا فريق : الإدارة
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 512 Mb
    برأيي مـنتدانــا:جيد

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSسلم ياحب عاللي راح عني وغاب .. قلو مانسيت حبو نهار لا مانسيت

    My MMS


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • نبض المنتدى .. كل عام والخير انتي
  • كيف تحزن وقدوتك أسعد رجل في العالم ؟
  • ديــــنــــآ
  • .مجنون عيونك..نورت المنتدى^_^
  • .نور حبوبتي نورتي المنتدى
  • اهداء للريالية
  • دورة تدريبية لتعليم صنع الـ MMS
  • sms + mms
  •  
     
    ^_^

    الف مبروك الي وللصبايا ^_^

    ويعطيكي الف عافية ست الكل^_^

    فعلا كانت المسابقة كتير حلوة

    وكتير استفدنا منها ^_^


    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    بعدك على بالي
    المشاركة Sep 21 2010, 07:19 PM
    مشاركة #10
      


    عضو ذهبي
    صورة المجموعة

    المجموعة: أقلام مميزة
    المشاركات: 1,279
    التسجيل: 08/27
    البلد: عالمي الخاص
    رقم العضوية: 5,041
    جنس العضو : صبايا اليوم
    أمارس الآن مجال : خاص
    هوايـاتي وميولي : كل شي حلو
    نقـاط تميز العضو : 75
    مستوى التعليم : غير معلن
    الحال الإجتماعي : خاص
    أفضل الاسـتـايل : Sam 2010
    أكثر قسم أفضله:لافرق
    لوني المفضل هو:كحلي
    أدعم دومـا فريق : الشعب
    وقت تواجدي هنا : غير معين
    سرعة اتصـالي : 512 Mb
    برأيي مـنتدانــا:جيد

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :

    التقييم الإداري :

    My SMSسبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا اله الا أنت أستغفرك وأتوب اليك

    My MMS


    ¸.• ترقيات الإدارة •.¸



    °•.¸ الوسام الرسمي ¸.•°


    ¸.ღ وسام إضافي ღ.¸




    آخر مواضيعي

    my last topics
  • دينا .. كل عام وان بخير
  • التــــــــــــــــــــقوى
  • ¸.•°®°•.¸كأني أكلــــت ... !
  • خصلتان تدخلان الجنة
  • ¸.•°®°•.¸حرك حالك ولحق حالك في رمضان
  • ¸.•°®°•.¸سلمى ... ياأجمــــــل أم
  • هل تعرف كيف تفرش عينيك كما أسنانك..؟
  • ®°•.¸بين الانسان والماضى والدنيا والشيطان¸.•°®
  • سبع حقائق علمية تشهد بصدق النبي صلى الله عليه وسلم
  • الشذوذ الجنســـي ... صورة مقززة ..
  •  
     
    بســم الله الـرحمــن الرحيــم


    ألف مبروووووووووووووووووك حبيباتي جرح الاقصى وسيريان روز ومشمش ويمون....

    يعطيكِ ألف عافية حبيبة قلبي l10.gif سلمى ...

    حبيت أهنيكن ولو انه الحزن متملكني لأني ماجاوبت على المسابقة ولأول رمضان تحصل 120.gif " بس غصب عني موبايدي"...


    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     
    majad
    المشاركة Sep 21 2010, 10:54 PM
    مشاركة #11
      


    عميد متقاعد
    صورة المجموعة

    المجموعة: V.I.P
    المشاركات: 1,103
    التسجيل: 06/04
    البلد: الرياض
    رقم العضوية: 2,968
    جنس العضو : شـباب اليوم
    أمارس الآن مجال : طالب
    نقـاط تميز العضو : 3
    مستوى التعليم : دراسات عليا
    الحال الإجتماعي : أعزب
    أفضل الاسـتـايل : Sam 2010
    أكثر قسم أفضله:الحوارات
    لوني المفضل هو:برتقالي
    وقت تواجدي هنا : مساءً
    سرعة اتصـالي : 4000 Mb
    برأيي مـنتدانــا:جيد

    دولــة الإقــامة :

    مزااجي الحالي :



    آخر مواضيعي

    my last topics
  • رحلتي الأخيره المثيره لسوريا الحبيبه ..
  • المنتخب السعودي الى كأس العالم لكرة القدم ..
  • ماجد في بلودان
  • قروب ماجد الدوسري ..
  • لا جديد .... الهلال طرف اول في نهائي كأس الملك ...
  • أفنان ... والطائر الأبيض
  • واذا الصحف نشرت ؟؟؟
  •  
     
    مبرو لجميع الفائزين وعقبال الجميع انشالله



    My Signature
    Go to the top of the page
     
    +Quote Post
     

    Reply to this topicStart new topic


                 1 عدد القراء الحاليين لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
    0 الأعضاء:
     






                 Moderation Panel
     
     
     
    جميع الحقوق محفوظة sam2day.com © 2010

    الحمد لله رب العالمين

    RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 24th April 2014 - 09:41 PM